اختر صفحة

مملكة البحرين .. جهود حثيثة فى مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف

مايو 5, 2018 | تقارير, دراسات, مكافحة الإرهاب

الإشتراك في نشرتنا الإخبارية المجانية

تابعنا على تويتر

تابعنا على فيسبوك

آخر المشاركات التلفزيونية

إعداد المركز الأوروبي لدراسات مكافحة الإرهاب والإستخبارات ـ المانيا وهولندا

 وحدة الدراسات والتقارير  “2”

شددت السلطات البحرينية على التزامها ببذل كل الجهود ضمن التحالف الدولي في مرحلة ما بعد هزيمة داعش في سوريا والعراق، وأكدت على أن هذه المرحلة مليئة بالتحديات التي تفرض استمرار وتضافر كافة الجهود الإقليمية والدولية لمنع عودة التنظيمات الارهابية والقضاء على أسباب التطرف وعلى رأسها التمييز الطائفي والعرقي والفقر والبطالة والتهجير.

أرسلت مملكة البحرين فى2008 عددا من قطعها البحرية إلى خليج عدن تنفيذا لأربعة قرارات تبناها مجلس الأمن الدولي تدعو جميع الدول إلى القيام بدوريات في الخليج والمياه قبالة الصومال لمواجهة القرصنة المتزايدة لخطوط النقل والشحن الدولي، كما شاركت قطعة أخرى في مهمة دولية فى أكتوبر 2009 في إطار التعاون الدولي لجهود عمليات حفظ السلام ومكافحة الإرهاب البحري ضمن قوة الواجب المشتركة (151) والتي تنضوي تحت مظلة الأمم المتحدة، كما شاركت بقوة شرطة لتثبيت الأمن ومحاربة التطرف في أفغانستان.

أعلنت القيادة العامة لقوة دفاع البحرين فى فبراير 2015 أن مملكة البحرين قرردت دعم الأردن بقوات من قوة دفاع البحرين، التزاماً بجهود التحالف الدولي للقضاء على الإرهاب، وأكدت مملكة البحرين فى ابريل 2018 على أن افتتاح منشأة الإسناد البحري البريطانية في ميناء سلمان، محطة هامة في سجل جهود مملكة البحرين لدعم التحالف الدولي لمكافحة الإرهاب،و أعلن الأمير “أندرو دوق يورك” ، أن هناك حرصاً كبيراً على مواصلة تطوير أفق التعاون بين مملكة البحرين وبريطانيا فى مجال مكافحة الإرهاب ، معرباً عن ثقته، في متانة أسس الشراكة بينهما، وآملاً في استمرار تناميها.

اعتقلت السلطات الأمنية البحرينية فى مارس 2018 (166) شخصا بدعوى انضمامهم لتنظيمات إرهابية،وإن العناصر المعتقلة تنتمي إلى تنظيم إرهابي ، وتعمل المجموعات الإرهابية في إطار خلايا منفصلة وتدار بإشراف مباشر من جانب من وصفتهم البحرين بـ”القيادات الإرهابية” في إيران ،وأكدت السلطات البحرينية أن المجموعات الإرهابية داخل البحرين تقوم بإنشاء مستودعات وتخزين الأسلحة والمتفجرات، ورصد ومعاينة المواقع المراد استهدافها، ونقل وتوزيع الأموال والعبوات الناسفة، وصناعة العبوات المتفجرة، وتنفيذ الأعمال الإرهابية.

استضافة ومشاركة المملكة بمؤتمرات دولية وإقليمية لمحاربة الارهاب

شاركت مملكة البحرين فى فبراير2018  بمؤتمر الكويت الدولى وأكدت على  دعمها  لجمهورية العراق الشقيقة في حربها ضد تنظيم “داعش” الإرهابي ، كما عقدت المملكة مؤتمر “قطر.. عرّاب الفوضى والأزمات في الشرق الأوسط ” فى العاصمة البحرينية المنامة فى يناير 2018 ،و أبرز المؤتمر نماذج للتورط القطري في زعزعة الاستقرار في دول الخليج ودول عربية أخرى.

استضافت مملكة البحرين مؤتمرا في العاصمة المنامة حول مكافحة تمويل الإرهاب فى نوفمبر 2017 بمشاركة أكثر من (30) دولة وعدد من المنظمات الإقليمية والدولية، من بينها الأمم المتحدة والبنك الدولي وصندوق النقد الدولي وجامعة الدول العربية ومجلس التعاون لدول الخليج العربية والمفوضية الأوروبية ومجموعة العمل المالي المعنية بمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب (FATF)، والمنظمة الإقليمية التي تعمل على غرارها في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا والكائنة في مملكة البحرين (MENAFATF).

انطلق مؤتمر ومعرض البحرين الدولي للدفاع فى أكتوبر 2017  ،بمشاركة اكثر من 60 دولة حول العالم ، وناقش المؤتمرالدول التى عانت من الإرهاب، وأكد على أن لدول الراعية للإرهاب معروفة باتت معروفة لدى الجميع ، حيث إن المجتمع الدولي مطالب بوقفة أكثر حزم للتصدي للدول الراعية له.

ويقول معالي الشيخ “خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة”وزير الخارجية البحرينى أن مملكة البحرين تشارك بفاعلية منذ اليوم الأول لتشكيل التحالف الدولي لمحاربة “داعش”، بل وكانت هي المكان الذي انطلقت منه طائرات الضربة الأولى التابعة لقوات دول التحالف والموجهة نحو “داعش”، كما تقوم بدور بارز وواضح للجميع في مكافحة تمويل “داعش” وقامت باستضافة العديد من المؤتمرات الدولية في إطار جهود مكافحة تمويل الارهاب.

قوانين اصدرتها في مكافحة الإرهاب والتطرف

صدر مرسوم بقانون رقم (15) لسنة 1998بالتصديق على الاتفاقية العربية لمكافحة الإرهاب، قامت المملكة فى عام 2001 بتأسيس لجنة حكومية مكونة من ممثلين عن الوزارات والهيئات المختصة كي تتولى مسؤولية وضع السياسات الخاصة بحظر ومكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب،كما صدر قانون رقم (8) لسنة 2004 بالتصديق على انضمام مملكة البحرين للاتفاقية الدولية لقمع تمويل الإرهاب، وقانون رقم (58) لسنة 2006 بشأن حماية المجتمع من الأعمال الإرهابية .

وافق مجلس الشورى بجلسته فى يناير 2018 على مرسوم بقانون يقضي بتشديد عقوبة تمويل الارهاب، وينص القانون على العقوبة بالسجن المؤبد أو السجن الذي لا يقل عن عشر سنوات وبالغرامة التي لا تقل عن مائة ألف دينار لكل من جمع أو أعطى أو خصص أملاكا أو أموالا أو عائداتها لجمعية أو جماعة أو منظمة أو هيئة أو عصابة تمارس نشاطا إرهابيا.

نوهت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي “فيديريكا موغيريني” فى فبراير 2017بجهود مملكة البحرين في دعم المساعي الإقليمية والدولية الرامية إلى تعزيز الأمن وإرساء السلام ومعالجة الأزمات التي تواجه دول المنطقة ودورها الفعال فى مكافحة الإرهاب والجماعات المتطرفة .

دور المملكة فى محاربة الإخوان المسلمين

تعتبر جمعية “الإصلاح” تعتبر من أقدم الجمعيات البحرينية، حيث تأسست في مايو عام 1941، وإنها مرتبطة فكريا بجماعة الإخوان المسلمين، ولها أنشطة دعوية وتوعوية وتربوية وإغاثية داخل المملكة وخارجها، وتشارك في العمل السياسي والبرلماني عبر ذراعها السياسي “جمعية المنبر الإسلامي” ،شددت مملكة البحرين فى مارس 2014 على أنها تقف مع الأشقاء في المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة في تصديهما لمخططات الإخوان المسلمين.

و تتصدى مملكة البحرين لجماعة الإخوان المسلمين وتهديدها الإرهابي الواضح لاستقرار مصر والسعودية والإمارات، وتعتبره تهديداً للبحرين ولأمنها، وأكدت على أنها ستتعامل مع أي تهديد مماثل من جماعة الإخوان المسلمين في البحرين بنفس الأسلوب الذي تتعامل به مع أي تهديد آخر لأمنها واستقرارها، وأكدت السلطات البحرينة فى يوليو 2017 على أن جماعة الإخوان المسلمين أضرت بمصر واستباحت دماء الشعب المصري، وأضرت بدولنا، وعلى هذا الأساس نعتبرها منظمة إرهابية، والبحرين ستحاسب وتحاكم كل من يتعاون أو يتعاطف مع الجماعة الإرهابية.

كانت البحرين ولا تزال شريكا ثابتا على الصعيدين الدولى والإقليمى في مكافحة الإرهاب، وهي نفسها ضحية للإرهاب الموجه من الخارج، وتعمل البحرين  على مجموعة واسعة من التحديات الأمنية المتمثلة في مكافحة الإرهاب والتطرف، ومكافحة تمويل الإرهابيين، ومعالجة التهديدات التي تواجه دول المنطقة .

* حقوق النشر محفوظة إلى المركز الأوروبي لدراسات مكافحة الإرهاب والإستخبارات

رابط مختصر https://wp.me/p8HDP0-bKJ

الإشتراك في نشرتنا الإخبارية المجانية

تابعنا على تويتر

تابعنا على فيسبوك