أزمة أوكرانيا ـ علاقات ألمانيا العسكرية والأقتصادية مع كل من روسيا وأوكرانيا

مارس 25, 2022 | أمن دولي, تقارير, دراسات, مكافحة الإرهاب

الإشتراك في نشرتنا الإخبارية المجانية

تابعنا على تويتر

تابعنا على فيسبوك

آخر المشاركات التلفزيونية

استطلاع رأي

هل المركز مصدر موثوق في البحث؟

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

المركز الأوروبي لدراسات مكافحة الإرهاب والاستخبارات ـ ألمانيا  وهولندا

 إعداد: سهام عبدالرحمن، باحثة في المركز الأوروبي، مختصه في الارهاب الدولي

أزمة أوكرانيا ـ علاقات ألمانيا العسكرية والأقتصادية مع كل من روسيا وأوكرانيا

مع حشد القوات الروسية على الحدود الأوكرانية اعترضت ألمانيا على غزو أوكرانيا ورغم العلاقات الاقتصادية الكبيرة التي تربط بين برلين وموسكو، ودعت في نفس الوقت إلى الحوار وتفهم الضمانات الأمنية الروسية، ومع بداية الغزو الروسي لأوكرانيا كان الموقف الألماني محايداً، بل رفضت ألمانيا أرسال أسلحة إلى أوكرانيا، إلا أنه في 27 فبراير 2022 غيرت ألمانيا موقفها تجاه الازمة حيث قررت بشكل رسمي دعم أوكرانيا بـصواريخ وقذائف مضادة للدبابات.

العلاقات الألمانية الروسية

تتسم العلاقات الألمانية الروسية بالتنوع وعدم الثبات من مرحلة الشراكة والتعاون في تسعينيات القرن الماضي، إلى مرحلة المقاطعة والعقوبات في أعقاب احتلال روسيا شبه جزيرة القرم التابعة لأوكرانيا عام 2014، وعادت العلاقات مرة أخرى بالإعلان عن مشروع خط الغاز “نورد ستريم2” الذي ينقل الغاز مباشرة من روسيا إلى ألمانيا، عبر بحر البلطيق خلال عام 2017،

وتلعب ألمانيا دوراً محورياً في الأزمة الأوكرانية لأسباب عديدة أهمها علاقاتها مع روسيا، حيث تعتبر ألمانيا أهم شريك تجاري لروسيا بعد الصين، وتمثل موسكو لألمانيا مورد مهم جدا للطاقة بالنسبة التي تصدر لها (40%) من حاجتها من النفط و(50%) من الغاز الطبيعي، وتستورد منها منتجات الهندسة الميكانيكية والمركبات.

عدد الجاليات الروسية في ألمانيا

يقدر عدد الروسيين المقيمين في ألمانيا بحوالي ما يقرب من (3.5) مليون روسي وفقاً لما ذكرته وزارة الخارجية الروسية في 2017.

العلاقات الألمانية الأوكرانية

تلعب برلين دوراً محورياً في أزمة كييف، لجهة النظر إليها كطرف من الأطراف المتضررة من الموقف الروسي، وفي الوقت نفسه يمكن أن يُعول عليها في لعب دور الوسيط، وبعد الصراع وغزو أوكرانيا ودخوله العاصمة الأوكرانية كييف.

قررت الدول الغربية توجيه دعم مباشر لأوكرانيا وكان من بينها ألمانيا التي كان لديها تحفظاً وموقفاً ثابتاً من الأزمة، ولم تقدم لأوكرانيا سوى (5000) خوذة. وعلي الرغم من أن دستور ألمانيا الداخلي يمنعها من ارسال أسلحة إلى مناطق الصراع إلا أن  ألمانيا قررت أن تخوض الأزمة إلى جوار أوكرانيا، ووافقت كذلك على خروج روسيا من النظام المالي العالمي سويفت.لقوات الخاصة بالجيش الألماني … أسباب إعادة الهيكلة

وأجازت الحكومة الألمانية تسليم أوكرانيا (400) قذيفة صواريخ مضادة للدبابات عن طريق هولندا، وقامت بتزويدها أيضاً بأسلحة من مخزونات جيشها، وهو تطور يشكل تراجعاً عن سياسة اتبعتها في الأعوام الأخيرة. وأعلنت الحكومة الألمانية في 26 فبراير 2022 أنها ستزود أوكرانيا بألف قاذفة صواريخ و(500) صاروخ أرض جو لمساعدتها في مواجهة هجوم الجيش الروسي.

عدد الجاليات الأوكرانية في المانيا

يقدر عدد الجاليات الأوكرانية في المانيا بحوالي أكثر من (300,000) شخص من أصول أو جنسية أوكرانية على أراضيها.

موقف الحكومة الألمانية تجاه الازمة الأوكرانية

بعد أن اكتفت برلين خلال الأيام الأولى من الغزو الروسي لأوكرانيا بتصريحات خافتة ومحسوبة اقتصرت على الإدانات والاحتجاجات اللفظية، بالإضافة إلى الاشتراك مع حلفائها الغربيين في فرض عقوبات اقتصادية على موسكو، ومعارضة محاولة بريطانيا إخراج روسيا من نظام السويفت الدولي واعتبرته موقف غير حيوي ولن يحقق مصالحهم.

فقد قال المستشار الألماني خلال خطابه أمام البرلمان الألماني ( البوندستاج ) في 27 فبراير 2022 إن بلاده ستقدم الأسلحة لأوكرانيا، وأعلنت أنها ستزود أوكرانيا ب(1000) قاذفة للصواريخ، و(500) صاروخ لمساعدتها في مواجهة الاعتداء الروسي، وهو في حد ذاته تحول لافت في السياسة الخارجية الألمانية التي ترفض قطعيا إرسال الأسلحة الألمانية إلى مناطق النزاع.

موقف الأحزاب السياسية في ألمانيا تجاه الأزمة الأوكرانية

لا شك أن قادة كل الأحزاب السياسية في جميع دول الاتحاد الأوروبي من ألمانيا إلى فرنسا مروراً بإيطاليا والنمسا وإسبانيا، أجمعوا على التنديد بدون لبس بالغزو الروسي، وضع الغزو الروسي لأوكرانيا كبرى حركات اليمين المتطرف في أوروبا في موقف حرج ما بين ولائها الأيديولوجي للرئيس الروسي بوتين وتضامها مع كييف، محملة في الوقت نفسه المسؤولية في النزاع إلى الغرب، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية.

الحزب الاجتماعي الاشتراكي رسم خريطة طريق جديدة للرؤية الألمانية المستقبلية تقوم على مخاوف أمنية تأتي من روسيا، قرر حزب الخضر إرسال قوات ألمانية إلى الجناح الشرقي في حلف الناتو مثل دول بحر البلطيق، وقرر الحزب الليبرالي أن يصمت، ولم يشارك في السجالات التي أصبحت شبه يومية بين وزراء الاشتراكي ووزراء الخضر.

في طقس غير معتاد على دولاب العمل السياسي الألماني الذي كان دائماً يتصف بالاستقرار وطول أمد حكوماته. ونددت زعيمة الكتلة النيابية لـ”البديل من أجل ألمانيا” أليس فايدل في مجلس النواب بالفشل التاريخي للغرب الذي لوح لأوكرانيا باحتمال الانضمام إلى الحلف الأطلسي بدل أن يدعو إلى حل في هذا البلد يقوم على الحياد ورأت أن هذا النهج يعود إلى إنكار وضع روسيا كقوة كبرى.دور الجيش الألماني بإصلاح قطاع الأمن ومكافحة الإرهاب في أقليم كردستان العراق

مظاهرات في ألمانيا تطالب بإجراءات ملموسة ضد روسيا

في 24 فبراير 2022 نزل آلاف الأشخاص إلى شوارع ومدن أوروبا للاحتجاج على العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، وندد الجاليات الأوكرانية في الدول الأوروبية بالأوضاع التي يعيشها أقاربهم الذين يعيشون تحت الحصار في أوكرانيا، مع المطالبة بإجراءات ملموسة ضد روسيا من حكومات العالم، رافعون  ولافتات تدعو إلى “لا للحرب العالمية الثالثة” أو “عودة الروس إلى ديارهم” للتنديد بالغزو الروسي لجارتها فى فرانكفورت، ألمانيا، وأضاءت لوحة النتائج الإلكترونية فى ملعب دويتشه بنك، بعبارة “توقف بوتين” خلال المباراة ضد بايرن ميونيخ متصدر الدوري الألماني، وفى برلين، تجمع ما لا يقل عن (100,000) أمام بوابة براندنبورج ومبنى الرايخستاج، مبنى مجلس النواب، بأعلام باللونين الأصفر والأزرق الفاتح، وقدر منظمو المظاهرات نصف مليون مشارك خاصة أمام السفارة الروسية.

الموقف الإنساني الألماني إزاء اللاجئين الاوكرانيين

سجلت الحكومة الألمانية وصول (357,225)  لاجئاً من أوكرانيا إلى ألمانيا منذ بدء الهجوم الروسي على أوكرانيا، وتسمح ألمانيا للأوكرانيين بدخول الاتحاد بدون تأشيرة، ويحصل اللاجئين على حماية مؤقتة، يتم إيواء بعضها في مساكن خاصة أو مع أصدقاء أو أقارب لهم، بينما يحصل البعض الأخر على مأوى من قبل السلطات المحلية، يوزعون على كل أنحاء ألمانيا في مراكز إيواء جماعية، أو في الصالات الرياضية أو مراكز المعارض والمدراس.

يحق للاجئين الحصول على المساعدات وحقوق معينة في ألمانيا بموجب قانون مساعدات طالبي اللجوء، كما أنهم بإمكانهم الحصول على المال والرعاية الطبية والبحث عن عمل، وللاجئين الذين يملكون أقل من (200) يورو، الحق في الحصول على مساعدات اجتماعية تؤمن معيشتهم، وحق المعالجة في المستشفيات، وكذلك حرية التنقل أو إعادة توطين أنفسهم في وقت لاحق في بلد آخر من دول الاتحاد الأوروبي، وكذلك حرية العمل.

مستقبل العلاقات الألمانية الروسية

بعدما أوقفت ألمانيا عملية اعتماد خط أنابيب نقل الغاز من روسيا إلى ألمانيا مشروع “نورد ستريم 2” بسبب غزو روسيا لأوكرانيا فأن قرار وقف المشروع سيضر العلاقات الروسية الألمانية بشكل لا يمكن إصلاحه، وبالإضافة إلى العلاقات الاقتصادية بين البلدين والمنفعة المتبادلة يهدف المسار الجديد إلى تعزيز تنويع إمدادات الغاز، وأن يصبح عنصر استقرار لسوق الغاز في أوروبا ومن الواضح أن هذا لن يحدث في المستقبل المنظور.

حيث أصبح المشروع رهينة الارتباط المصطنع بالمؤامرات السياسية الأخرى، وفي حالى تخلي ألمانيا مستقبلا عن “نورد ساريم 2  ،السيل الشمالي 2” سينتج إلى النمو السريع لأسعار الغاز في السوق الأوروبية، كما أن التخوفات تتعلق بأن المشروع سيربط روسيا بألمانيا مباشرة، وستعتمد ألمانيا والاتحاد الأوروبي على روسيا، مع احتمالية استخدام الأخيرة الغاز كورقة ضغط سياسية.

مستقبل العلاقات الألمانية الأوكرانية

تبقى أوكرانيا ذات أهمية سياسية وأمنية بارزة بالنسبة لألمانيا وأوروبا، ولكن على المانيا ان تحافظ على سياستها الرصينة، فمن المتوقع إذا اتخذت المانيا صف أوكرانيا  سوف يؤدي ذلك إلى زعزعة استقرار أوروبا، ويجعل من الصعب إجراء حوار مع روسيا إلى جانب هذا يمكن إلي الاخلال بعلاقاتها مع روسيا المستمرة منذ عقود، وتقف أربعة عوامل أساسية وراء الموقف الألماني المدفوع بحساباته المعقدة، أولها القيود التي يفرضها قانون مراقبة أسلحة الحرب.أمن أوروبا ـ الأزمة الأوكرانية، ماذا عن الموقف الألماني ؟

وثانيهما العوامل المرتبطة بالاستراتيجية التي تغلف أداء الدبلوماسية الألمانية في الميل نحو الحلول السلمية للأزمات الخارجية عوضاً عن الصراعات المسلحة، إضافة إلى العامل الثالث المرتبط بمحاولة برلين عبر سياسة العصا والجزرة تقديم نفسها كوسيط لحل الأزمة، العامل الرابع المرتبط بالمصالح الاقتصادية بالنسبة لألمانيا، والعلاقات الاقتصادية التي تجمعها وموسكو.

رابط مختصر: https://www.europarabct.com/?p=80809

*جميع الحقوق محفوظة إلى المركز الأوروبي لدراسات مكافحة الإرهاب والاستخبارات

الهوامش

1- Ukraine conflict: Putin’s war prompts dramatic German U-1-  turn
https://bbc.in/3qt7DSu

2- اليمين المتطرف الأوروبي في موقف حرج حيال «حرب بوتين» في أوكرانيا
https://bit.ly/353yDk7

3- روسيا وألمانيا.. شبح 2014 يعود ويهدد “خطة المستقبل”
https://bit.ly/3iuHr5W

4- حسابات ألمانيا بأزمة أوكرانيا.. دور مزدوج بين الطرف والوسيط
https://bit.ly/3wvTPKP

5-  ما هي حقوق اللاجئين من أوكرانيا والمساعدات التي تقدم لهم؟
https://bit.ly/3iuHxdO

الإشتراك في نشرتنا الإخبارية المجانية

تابعنا على تويتر

تابعنا على فيسبوك

استطلاع رأي

هل المركز مصدر موثوق في البحث؟

جاري التحميل ... جاري التحميل ...