اختر صفحة

وسائل إعلام فرنسية: منفذ هجوم “دهس نيس” من أصل تونسي
أفادت وسائل إعلام فرنسية بأنَّ منفذ “هجوم الدهس” في مدينة نيس من أصل تونسي.

جاء ذلك حسبما أوردته “سكاي نيوز عربية”، في نبأ عاجلٍ لها، فجر الجمعة، دون أن ترد مزيدًا من التفاصيل في هذا الشأن.
يأتي هذا فيما أدان المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية “هجوم نيس”، ودعا إلى الصلاة من أجل الضحايا، اليوم الجمعة.

وسقط 77 قتيلًا وعشرات الجرحى – في إحصائية غير نهائية – في حادث دهس بشاحنة بمدينة نيس، قتلت قوات الشرطة على إثرها منفذ الهجوم.

ولاحقًا، أعلنت الشرطة الفرنسية العثور على أسلحة في الشاحنة التي استخدمت في الهجوم.

ودهست شاحنة صغيرة جمعًا من الناس في مدينة نيس بجنوب فرنسا، كانوا محتشدين لمشاهدة الألعاب النارية بمناسبة احتفالات العيد الوطني.

واعتبرت السلطات الفرنسية أنَّ ما جرى “اعتداءً إرهابيًّا”، داعيةً المواطنين لتجنب ترك منازلهم.

وفي ذات الشأن، أعلن البيت الأبيض أنَّه تمَّ إطلاع الرئيس باراك أوباما على حادث الدهس، حيث قال نيك برايس الناطق باسم مجلس الأمن القومي التابع للبيت الأبيض، في بيانٍ له، حسب “رويترز”: “تم إطلاع الرئيس على الوضع في نيس بفرنسا، وسيقوم فريق الأمن القومي بإبلاغه بالتطورات حسب المقتضيات”.

ووجَّه أوباما بتوجيه كافة أشكال الدعم للسلطات الفرنسية في تحقيق عملية الدهس.