اختر صفحة

018455339 30300مظاهرة مناوئة لحركة “بيغيدا” اليمينية في فرانكفورت
شارك حوالي ألف شخص في مسيرة مناوئة لتجمع نظمته حركة “بيغيدا” اليمينية المعادية للإسلام وللمهاجرين في مدينة فرانكفورت. وقد شهدت هذه المسيرة اشتباكات مع رجال الشرطة ومع أنصار الحرك

نظم أكثر من ألف شخص السبت (20 حزيران/ يونيو 2015) في مدينة فرانكفورت الألمانية مسيرة احتجاجية ضد تجمع يضم قوميين ومعادين للإسلام،

شهدت مصادمات بين المشاركين في المسيرة والشرطة. وجاءت المصادمات مع الشرطة عندما حاول عدد من أنصار جماعات مناوئة للفاشية التوجه صوب مكان لتجمع أنصار مبادرة “المقاومة شرق وغرب”، حيث بدأ المتظاهرون في إلقاء البيض، بينما حاول أفراد الشرطة نزع إحدى اللافتات.
وتجدر الإشارة إلى أن مبادرة “المقاومة شرق وغرب” هي فرع جديد لحركة “بيغيدا” المعادية للإسلام. ووضع المتظاهرون عراقيل في موضعين بشارع رئيسي في قلب المدينة لإغلاق الطريق المؤدية إلى تجمع مظاهرة أنصار “المقاومة شرق وغرب”، التي كان منظموها قد أخطروا السلطات بها. واستعانت الشرطة بألف فرد للفصل بين المتظاهرين ذوي التوجه اليميني وبين أنصار المظاهرة المضادة.
وكانت حركة “بيغيدا” قد حظيت بإقبال كبير في مدن شرقي ألمانيا. وكلمة “بيغيدا” اختصار لعبارة “وطنيون أوروبيون ضد أسلمة الغرب”، وتبني مسيرتها الأسبوعية على معاداة الإسلام والدعوة إلى تقييد الهجرة إلى ألمانيا.
هـ.د/ ي.أ ( د ب أ)