اليمين المتطرفتقاريردراسات

محمي: مخاطر اليمين المتطرف في أوروبا … تهديدات التيارات الشعبوية

اقرأ في هذا المقال

  • الشعبوية واختراق المؤسسات الحكومية الدفاع والامن كشفت الاستخبارات العسكرية الألمانية فى يناير 2018 عن زيادة عدد الحالات المشتبه في انتمائها لليمين المتطرف بالجيش الألماني خلال العام 2017 ، أن هناك (400) حالة اشتباه بشأن الانتماء لليمين المتطرف جديدة ظهرت في عام 2017، يشار إلى أن عدد حالات الاشتباه من هذه النوعية كان يبلغ سنويا (300) حالة في المتوسط . ويقول متحدث باسم وزارة الدفاع الألمانية "إن عدد حالات الاشتباه المسجلة تعد بالتأكيد إشارة على زيادة الحساسة داخل القوات، ولكنها ليست مؤشرا على أنشطة يمينية متطرفة داخل الجيش الألماني". وأكد أن الأمر الحاسم هو عدد الحالات المؤكدة، لافتا إلى أن هذا العدد ظل في مستوى منخفض خلال الأعوام الماضية. أعلنت وزارة الدفاع الألمانية فى أكتوبر 2017 أن (18) مجندا طردوا من صفوف الجيش الألماني "بوندسفير"، بسبب توجهاتهم اليمينية المتطرفة،وأضاف المتحدث أن الاستخبارات العسكرية تجري تحريات ضد (391) مجندا على خلفية اتهامهم بالتعاطف مع اليمين المتطرف في ألمانيا.

هذا المحتوى محمي بكلمة مرور. لإظهار المحتوى يتعين عليك كتابة كلمة المرور في الأدنى:

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى