تقاريردراساتمكافحة الإرهاب

محمي: فرنسا.. “الإسلاموفوبيا” وتمدد اليمين المتطرف , بقلم شيماء عز العرب

اقرأ في هذا المقال

  • طلق حزب "التجمّع الوطني" المعروف سابقا بـ"الجبهة الوطنية" وفقا لـ"سكاى نيوزعربية" فى 14 يناير 2019 حملة لانتخابات البرلمان الأوروبي، متعهّد إلحاق الهزيمة بحزب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الوسطي وتقول لوبان "إذا لم يكن لدى ماكرون الحكمة ليغيّر سياسته، إذا لم يكن لديه الحكمة للعودة إلى الشعب" بحلّ البرلمان وإجراء انتخابات جديدة، سيعبّر الناخبون عن استيائهم في الانتخابات الأوروبية. واتّهمت لوبن الرئيس الفرنسي بـ"العمى" و"العناد".و حثت لوبان عشرات الآلاف من متظاهري السترات الصفراء ضد الرئيس إيمانويل ماكرون على جعل انتخابات البرلمان الأوروبي استفتاء على سياساته.

هذا المحتوى محمي بكلمة مرور. لإظهار المحتوى يتعين عليك كتابة كلمة المرور في الأدنى:

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى