قضايا ارهاب

شكوك كبيرة فى دوافع هجوم #دورتموند

تلفزيون: شكوك كبيرة في رسائل تزعم دوافع إسلامية وراء هجوم دورتموند

برلين (رويترز) – نقلت محطة (إيه.آر.دي) الألمانية عن تقرير أمر محققون بإجرائه أن هناك “شكوكا كبيرة” في أن رسائل زعمت المسؤولية عن هجوم على حافلة فريق بروسيا دورتموند لكرة القدم كتبها إسلاميون متشددون.

وعثرت السلطات على ثلاث رسائل متطابقة مطبوعة باللغة الألمانية قرب موقع الانفجار أشارت إلى دافع إسلامي محتمل وراء الهجوم.

(إعداد سلمى نجم للنشرة العربية – تحرير مصطفى صالح) (رويترز)

ذات صلة

أصدرت النيابة الألمانية الاتحادية أمر اعتقال بحق العراقي عبد الباسط أ. (26 سنة) بتهمة الانتماء إلى تنظيم داعش الإرهابي في العراق. وقالت النيابة العامة يوم أمس إن التحقيق مع اللاجئ العراقي، الذي يعيش في فوبرتال، لم يسفر عن أدلة تدينه بالعلاقة مع التفجير الذي طال حافلة نقل فريق بروسيا دورتموند مساء الثلاثاء الماضي.

وكانت وحدة مكافحة الإرهاب اعتقلت العراقي المشتبه به بالعلاقة مع الهجوم بثلاث عبوات ناسفة ضد الحافلة التي كانت تقلّ فريق كرة القدم المذكور إلى ملعب «سيغنال ايدونا بارك» حيث تجري مباراة ربع النهائي في دور أبطال أوروبا لكرة القدم ضد الفريق الضيف من موناكو. كما اعتقلت في ذات الوقت ألمانياً عمره 28 سنة من مدينة فروندنبيرغ بتهمة مماثلة، وعثر رجال الشرطة في بيته على مظلة تحمل شعار الفندق الذي كان فريق دورتموند ينزل فيه، إلا أنه لم تتوفر أدلة على تورطه في العملية، وتم إطلاق سراحه مساء الأربعاء الماضي.

ووجهت النيابة العامة الاتحادية، التي تولت التحقيق في العملية، إلى عبد الباسط أ. تهمة الانتماء إلى «داعش» في العراق منذ سنة 2014. وجاء في تقرير النيابة العامة أن المتهم كان يقود فصيلاً من 10 إرهابيين في العراق مهمته الاختطاف والابتزاز والقتل.غادر عبد الباسط أ. العراق في مارس 2015 إلى تركيا، ونجح في الوصول إلى ألمانيا في مطلع سنة 2016. وواصل علاقاته مع التنظيم في العراق حال وصوله ألمانيا، بحسب تقرير النيابة العامة. مثل المتهم أمام قاضي المحكمة الاتحادية صباح الخميس ويقبع حالياً في السجن رهن التحقيق.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق