اختر صفحة

كيف أستفاد تنظيم داعش من العمليات العسكرية للجيش التركي شمال سوريا ؟

أكتوبر 27, 2019 | تقارير, داعش والجهاديون, دراسات

الإشتراك في نشرتنا الإخبارية المجانية

تابعنا على تويتر

تابعنا على فيسبوك

آخر المشاركات التلفزيونية

كيف أستفاد تنظيم داعش من العمليات العسكرية للجيش التركي شمال سوريا ؟

إعداد المركز الأوروبي لدراسات مكافحة الإرهاب والإستخبارات ـ المانيا وهولندا

وحدة الدراسات والتقارير  “2”

أطلقت القوات التركية الأربعاء9 أكتوبر 2019 عمليتها العسكرية “نبع السلام” ضد الأكراد في شمال سوريا، و أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن الهدف هو الأكراد والجهاديين على حد سواء بهدف طرد قوات سوريا الديمقراطية التي يقودها الأكراد من الأراضي على طول حدودها، وإنشاء منطقة آمنة بعمق 30 كيلومترا. “القوّات المسلّحة التركية والجيش الوطني السوري باشرا عمليّة “نبع السلام” في شمال سوريا”. تعتبر أنقرة قوات سوريا الديمقراطية امتدادا لحزب العمال الكردستاني.

وتتزامن عملية “نبع السلام” مع دعوة زعيم تنظيم “داعش” أبو بكر البغدادي عبر تطبيق تلغرام وفقا لـ”اندبندنت عربية” فى 16 سبتمبر 2019  ، عناصره إلى “إنقاذ” مقاتليه وعائلاتهم المحتجزين في السجون والمخيمات، متوعداً بـ”الثأر” لهم. وكرر البغدادي في التسجيل الصوتي دعوته المقاتلين إلى مضاعفة جهودهم، مشدداً على ضرورة استمرار عمليات “الاستنزاف” في مختلف الجبهات.ولا تزال الأدلة التي تثبت تورط حكومة الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” في دعم الإرهابيين في سوريا والعراق تتكشف أبرزها  فيما يلى :

قصف سجون تنظيم داعش

 أكدت “قوات سوريا الديمقراطية ” فى 9 أكتوبر 2019  وفقا لـ”سبوتنيك” إن الجيش التركي قصف محيط أحد السجون الذي يحتجز فيه أخطر عناصر تنظيم “داعش”. وكتب “مصطفى بالي”، مدير مركز الإعلام لقوات سوريا الديمقراطية، عبر حسابه على “تويتر” إن السجن يأوي “أخطر الجهاديين” الذين تم اعتقالهم في القتال ضد “داعش”. ويقبع الآلاف من مقاتلي التنظيم في سجون مكتظة في العراق ومناطق سيطرة المقاتلين الأكراد في شمال شرقي سوريا، حيث تؤوي مخيمات عشرات الآلاف من أفراد عائلات المقاتلين، السوريين والعراقيين والأجانب.كما يقبع مئات المقاتلين السوريين والأجانب، ممن التحقوا بصفوف التنظيم، في السجون.

تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة; اسم الملف هو 1043149874.png

تركيا بلد عبور مثالي لتنظيم داعش

قامت مجلة “دير شبيغل” وفقا لـ”DW” فى 4 أبريل 2019  بعملية بحث استقصائية وعثر خلالها على “وثائق رسمية” تثبت أن تركيا كانت “دولة العبور المثالي بالنسبة لمقاتلى داعش .وحصل فريق البحث التابع لـ”دير شبيغل” و”شبيغل تي في” على “صندوق بأكمله مملوء بالأدلة الرسمية حول دور تركيا: أكثر من (100) جواز سفر لمقاتلى”داعش” من (21) دولة أسرهم القوات الكردية  . و أن جوازات السفر ليس بها خاتم خروج من تركيا، ما يعني أنهم لم يغادروا أبداً تركيا رسميا، فهؤلاء إما عبروا الحدود إلى سوريا من مناطق أقل مراقبة أو أنهم ذهبوا إلى هناك عبر عمليات تهريب.

تسهيل نقل أصول تنظيم “داعش”

أوضح تقرير وفقا لـ”سكاى نيوز عربية” فى 7 أكتوبر 2019 أن العلاقات المشبوهة بين تركيا وداعش ذهبت إلى احتفاظ “داعش” بتمثيل داخل تركيا، يساعد التنظيم المتطرف على الاستمرار في استقبال المسلحين الأجانب، ويسهل مرورهم إلى المناطق الحدودية مع سوريا. أجرت صحيفة “أتلانتيك” الأميركية فى 26 مارس 2019 تحقيق استقصائى  أكدت من خلاله أن تنظيم “داعش” نقل أصول مالية كبيرة لتركيا، وأن هزيمة التنظيم في كل من سوريا والعراق تمثل فرصة للإرهابيين لتبني استراتيجية اقتصادية اعتمدتها “القاعدة” في الماضي. ووصلت أصول تنظيم “داعش” إلى تركيا إما نقدا أو بعد تحويلها لذهب.

كما تغاضت السلطات التركية عن بيع عناصر من “داعش” للنفط المهرب لمشترين أتراك.البحث في العلاقة المشبوهة بين داعش وتركيا يكشف النقاب كذلك عن “تجارة النفط” التي تمت بينهما سرا، عبر عمليات تهريب خدمت مصالح الطرفين على حد سواء: فأنقرة تمول التنظيم الإرهابي لتدمير المنطقة من جهة، وجيوب النظام التركي تمتلئ بالأموال من جهة أخرى.

تشغيل خطوط إمداد لوجيستية

نشرت صحيفة ” The California Courier ” الأمريكية وفقا لـ”العربية” فى 17 فبراير 2019 إلى “وجود اتفاق ضمني بين “داعش” ومسؤولين أمنيين أتراك بموجبه تم السماح للمهربين بالعمل في حرية على جانبي مسافة بلغت (822) كيلومترا من الحدود التركية-السورية دون أي تداعيات من جانب حكومة أردوغان. كما أتاح الاتفاق لداعش تشغيل خطوط إمداد لوجستية عبر الحدود ونقل المقاتلين الجرحى إلى تركيا لتلقي العلاج الطبي. أن الحكومة التركية كانت تعرف أسماء ومواقع( 33)مواطناً تركياً تعهدوا بالعمل كسائقين في “شبكة التهريب التابعة لداعش”.

تداعيات الغزو التركى على المقاتلين الأجانب

أعلن”بول فان تيجشيلت ” رئيس الوكالة المعنية بتقييم المخاطر الأمنية في بلجيكا  وفقا لـ”رويترز” فى 17 أكتوبر 2019  إن (2) من مقاتلي “داعش” من ذوى الجنسية البلجيكية  المحتجزين في شمال سوريا تمكنا من الفرار بعد شن تركيا لهجومها ضد فصيل كردي في هذه المنطقة. ويقول ” جان إيف لو دريان” وزير الخارجية الفرنسي  وفقا لـ” روسيا اليوم ” فى 16 أكتوبر 2019، أن (9) فرنسيات هربن من مخيم خاضع لسيطرة الأكراد في شمال غربي سوريا. نظم عناصر تنظيم “داعش” المحتجزون في سجن عين عيسى بريف الرقة الشمالي عصيانا، خلص إلى إحراق السجن، وسط أنباء عن فرار بعضهم مستغلين القصف التركي للمنطقة ضمن عملية “نبع السلام”.وفقا لـ”روسيا اليوم  ” فى 13 أكتوبر 2019 .

ويقول ” ينس ستولتنبرغ” الأمين العام لـ”الناتو”  وفقا لـ”صحيفة الشرق الأوسط” أن  «المهم الآن هو عدم السماح للإرهابيين المقبوض عليهم “بالهرب”. أعرب في بيان وزع ببروكسل، عن المخاوف من تداعيات العمل العسكري التركي على النتائج التي حققها التحالف الدولي ضد “داعش”.

الخلاصة

يعد السبب الأساسي لعملية “نبع السلام” هو الحؤول دون أن يرسخ الأكراد وجودهم في الشمال السوري وحتى لا ينشئوا ممرا موازيا للحدود مع تركيا . كذلك إنشاء منطقة داخل سوريا يمكن فيها توطين مليوني لاجئ سوري تستضيفهم في الوقت الراهن، وليس الهدف منها هو مكافحة تنظيم  “داعش” ما سيؤثر سلباً على علاقات أردوغان بالغرب. ويتواجد بالمنطقة التي يستهدفها الغزو التركي ثلاثة معسكرات محتجز  بها عناصر داعش وعائلاتهم  .

وقد تودى  الهجمات التركية على مناطق احتجاز مقاتلى “داعش” إلى فرار المئات منهم ما يشكل سبباً لانتعاش “داعش” وتنظيم صفوفهم مجدداً. وقد يستغلون فرارهم من السجون للقتال بجانب تركيا ضد الأكراد . ومن المحتمل أن ينتقل مقاتلى داعش الفارين من شمال سوريا إلى العراق. أو يحاولون العودة إلى أوطانهم الأصلية لاسيما دول أوروبا .وفى ظل الغزو التركى قد تتعرض أوروبا لموجة  جديدة محتملة من المهاجرين واللاجئين لاتسطتيع دول أوروبا السيطرة عليها .

التوصيات

لذلك ينبغى وقف تركيا عملها العسكري في سوريا والعودة إلى السبل الدبلوماسية.و فرض سلسلة من العقوبات على تركيا بسبب عمليتها العسكرية الواسعة في شمال سوريا . فرض عقوبات على مسؤولين أتراك حاليين وسابقين كذلك ينبغى إعادة النظر في علاقات دول الأتحاد الأوروبى و حلف الناتو مع تركيا. عدم الموافقة على أي مبيعات جديدة لأسلحة عسكرية قد تكون عُرضة للاستخدام في الهجوم ضد الأكراد في سوريا . وقف المفاوضات بشأن اتفاق دخول أنقرة إلى الاتحاد الأوروبى

رابط مختصر….  https://www.europarabct.com/?p=55397

* حقوق النشر محفوظة إلى المركز الأوروبي لدراسات مكافحة الإرهاب والإستخبارات

الهوامش

“قسد”: تركيا تقصف محيط سجن يأوي أخطر عناصر داعش … سبوتنيك

http://bit.ly/33CZRI4

أردوغان يعلن انطلاق عملية “نبع السلام” العسكرية التركية في شمال سوريا … فرانس 24

http://bit.ly/2MlaTMi

شبيغل: تركيا كانت البلد المثالي لعبور الإرهابيين إلى “داعش” … DW

http://bit.ly/33HICFI

تركيا و”داعش”.. علاقة يفضحها الأسرى والنفط … سكاى نيوز عربية

http://bit.ly/33CqRHz

رغم الانتكاسة العسكرية.. تركيا “جنة داعش المالية” …سكاى نيوز عربية

http://bit.ly/2MnYdnR

صحيفة أميركية تكشف عن تسجيلات تفضح الدعم التركي لداعش بسوريا …  العربية

http://bit.ly/2VOLQ7h

البغدادي يدعو عناصره إلى إنقاذ مقاتلي “داعش” وعائلاتهم المحتجزين …اندبندنت عربية

http://bit.ly/2IWQhrJ

باريس: فرار 9 فرنسيات من مخيم خاضع للأكراد شمال غربي سوريا … روسيا اليوم

http://bit.ly/2IZ1N5G

بلجيكا: فرار بلجيكيين اثنين من مقاتلي الدولة الإسلامية المحتجزين في شمال سوريا … رويترز

http://bit.ly/32rlP0k

عصيان الدواعش في سجن عين عيسى وإحراقه … روسيا اليوم

http://bit.ly/2OUHgmH

«الناتو» والاتحاد الأوروبي يخشيان التهديد الأمني في حال هروب «الدواعش» … الشرق الأوسط

http://bit.ly/2MSvoyQ

 

الإشتراك في نشرتنا الإخبارية المجانية

تابعنا على تويتر

تابعنا على فيسبوك