تقاريردراساتمكافحة الإرهاب

محمي: خريطة حواضن التطرف والإرهاب عام 2018 … غرب إفريقيا

اقرأ في هذا المقال

  • حركة التوحيد والجهاد في غرب أفريقيا "موجاو" النشأة والتكوين : تأسست الحركة بغرب أفريقيا في أكتوبر 2011 ، تعد ثاني الحركات السلفية بعد جماعة "أنصار الدين" ، الغالبية من أعضاء الحركة من العرب، حيث انشقت الحركة بالأصل عن تنظيم القاعدة بعد رفضه تشكيل كتيبة أو سرية خاصة بالمقاتلين العرب على غرار سرية الأنصار التابعة للتنظيم والتي تضم في عضويتها بالأساس مقاتلين طوارق ، تُعرف الهضبة الصحراوية الشاسعة الممتدة من منطقة تساليت في أقصي شمال مالي إلى مدينة غاو بأنها معقل حركة التوحيد والجهاد في غرب افريقيا حيث تفرض الحركة سيطرتها بلا منازع على عدد من القرى في تلك المنطقة." القيادات : قاد الحركة "سلطان ولد بادي" قبل أن ينشق عنها ، الموريتاني "حمادة ولد محمد الخيري" المكنى "بأبي القعقاع" تولى مسؤول الإفتاء في حركة التوحيد والجهاد ،" أحمد ولد عامر" المعروف بـ "أحمد التلمسي" من أبرز قيادات حركة التوحيد والجهاد .

هذا المحتوى محمي بكلمة مرور. لإظهار المحتوى يتعين عليك كتابة كلمة المرور في الأدنى:

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى