المخابرات الألمانية تحذر من شبكة دولية لتهريب البشر من أفغانستان

المخابرات الألمانية تحذر من شبكة دولية لتهريب البشر من أفغانستان

018822676 30300المخابرات الألمانية تحذر من شبكة دولية لتهريب البشر من أفغانستان
في ظل تزايد تدفق اللاجئين من أفغانستان حذرت المخابرات الألمانية من وجود شبكة دولية لتهريبهم، وتمتد هذه الشبكة عبر تركيا وصولاً إلى اليونان وإيطاليا وفرنسا.


حذرت وكالة المخابرات الألمانية من شبكة تهريب بشر نشطة على المستوى الدولي، وذلك في ظل تزايد تدفق اللاجئين من أفغانستان. ونقلت وكالة الأنباء الألمانية الثلاثاء (الثالث من تشرين الثاني/ نوفمبر 2015) عن رئيس الوكالة غيرهارد شيندلر قوله خلال مؤتمر أمني سري في برلين إن المخابرات الألمانية في أفغانستان رصدت خلال تحليلها لحركة تدفق اللاجئين عبر طرق الفرار “كياناً بالغ الاحترافية لتهريب البشر تمتد شبكته عبر تركيا حتى اليونان وإيطاليا وفرنسا”.
وأضاف شيندلر إن وكالته حللت أيضاً في هذا الإطار البنية التحتية لهذه الشبكة على امتداد طرق الفرار والأموال التي تتدفق إليها من نشاطها. وقال شيندلر إن أفغانستان تقف “على أعتاب دوامة انتكاسية”، موضحاً أن “الوضع السياسي يعاني من الجمود والوضع الاقتصادي بات يتدهور أمام طالبان تتقدم”.
وأشار المسؤول الألماني أن المستفيدين مما يحدث في كافة بؤر النزاعات الحالية مثل سوريا والعراق وليبيا واليمن والصومال، هم العصابات والميليشيات والجماعات الإرهابية.
يُذكر أن الحكومة الألمانية تعتزم تمديد مشاركتها العسكرية مع دول أخرى مثل الولايات المتحدة في أفغانستان، نظراً للأوضاع غير المستقرة في البلاد وتزايد عدد اللاجئين المنحدرين من هناك.
ع.غ/ ح.ز (د ب أ)

اخر المقالات