اختر صفحة

الشرطة الألمانية تداهم عدة مواقع على خلفية الارتباط بـ”داعش”018195427 30300
سلسلة مداهمات قامت بها الشرطة الألمانية في برلين شملت عدة مواقع، من بينها مكتب جمعية خيرية تابعة لأحد مساجد العاصمة. وتشتبه الشرطة في مغربي يجنّد مقاتلين لتنظيم “داعش” ومقدوني يقاتل حالياً في صفوف التنظيم بسوريا.


أعلنت شرطة برلين الثلاثاء (22 سبتمبر/ أيلول 2015) أنها قامت بعمليات مداهمة لثمانية مواقع في العاصمة الألمانية، من ضمنها مكاتب جمعية تابعة لمسجد، بناء على شبهات بالتحريض على القتال في صفوف تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش) في سوريا.
وأوضحت الشرطة في بيان أن المداهمات بدأت في صباح الثلاثاء، وأن من بين الذين تستهدفهم مغربي في الحادية والخمسين من العمر يشتبه بسعيه لتجنيد مقاتلين للالتحاق بتنظيم “داعش” في سوريا، نافية أن يكون لديها معلومات عن مخططات لتنفيذ عمليات إرهابية في ألمانيا.
كما تدور الشبهات في هذه القضية أيضاً حول مقدوني في التاسعة عشر من العمر تعتقد السلطات أنه يقاتل حالياً في سوريا.
ومن بين المواقع التي شملتها المداهمات مكاتب جمعية تابعة لمسجد في حي تمبلهوف شونبيرغ غرب برلين، بحسب البيان الذي لا يورد أي تفاصيل حول المواقع الأخرى المستهدفة.
وكان متحدث باسم الشرطة الألمانية قد أشار إلى وجود تحقيقات جارية منذ شهور على خلفية التخطيط لجرائم عنف تعرض أمن الدولة لخطر جسيم، ألا أنه أضاف أن هذه التحريات لا علاقة لها بواقعة مقتل إسلامي متطرف برصاص الشرطة الألمانية في برلين الأسبوع الماضي، بعد قيامه بطعن شرطية بسكين.
ي.أ/ ح.ز (د ب أ، أ ف ب)