تقاريردراساتمكافحة الإرهاب

أهمية التعاون الأمنى بين الاتحاد الأوروبى ودول المنطقة

المركز الأوروبي لدراسات مكافحة الإرهاب والاستخبارات ـ ألمانيا وهولندا 

إعداد : شيماء عز العرب، باحثة مختصة بقضايا الإرهاب الدولي

تسعى أجهزة الاستخبارات الأوروبية إلى تقوية العمل الاستخباراتي فيما بينها وبين الدول العربية، لتعزيز مكافحة الإرهاب ، كذلك أهمية تبادل المعلومات حول البيانات الشخصية للمسافرين لمنع ووقف تهريب المهاجرين والاتجار بالبشر ،وإنفاذ القانون في الفضاء الإلكتروني،تعزيز تدابيرمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

تجارب عربية فى مكافحة الإرهاب

دولة الأمارات العربية : أشاد”جين ماري بوكل” عضو مجلس الشيوخ الفرنسي فى مايو 2018 ، بالدور الذي تلعبه الإمارات في مجال مكافحة التطرف العنيف، وأكد بوكل  إن الإمارات تتمتع بخبرة كبيرة في مجال مكافحة الإرهاب.. ونحن نسعى للاستفادة من ذلك بهدف تحقيق مصلحة البلدين”.

المملكة العربية السعودية : أكدت وزارة الأمن الداخلي الأميركي فى فبراير 2017 أن  “السعودية لديها قوة شرطة فاعلة وجهاز استخبارات يمكننا العمل معه، إذا أدرجنا دولة مثل السعودية على القائمة، خاصة وأن لديها استخبارات جيدة جدا وشرطتها تقوم بعمل جيد جداً، عندها  وعرضت المساعدة في أكثر من محفل على أكثر من صعيد، بل وكانت الداعية لتشكيل التحالف الإسلامي ضد الإرهاب، الذي يعتبر مكملا للتحالف الدولي الذي أطلقته الولايات المتحدة.

طورت المملكة العربية السعودية جهود وأساليب ملاحقة الأطراف المتورطة في الأنشطة الإرهابية وتقديمهم للعدالة بالإضافة إلي إعادة التأهيل والدمج المجتمعى  من خلال مركز محمد بن نايف للمناصحة والرعاية  الذى اسسه ولي العهد الراحل الأمير نايف بن عبدالعزيز ونجله ولي العهد الأمير محمد بن نايف  فى عام 2006  للمساهمة في إحباط عمليات إرهابية كبرى.

دولة مصر : وتركزت الاستراتيجية المصرية  لمحاربة الارهاب على المقومات الدينية والتى تسعى من خلالها الي دحض الفتاوى المضللة للجماعات الارهابية وتبيان مدى خطورة الفكر التكفيرى مع التركيز على المقومات التشريعية ،اعتمدت مصر على الاجراءات الوقائية مثل تشديد الرقابة على حدودها وتشديد عقوبة من يمتلك اسلحة والسماح للجهات الامنية بمراقبة المراسلات والمكالمات الهاتفية المشتبه بها  مع اتباع سياسة العفو لمن تراجع عما ارتكبه فى حق الوطن والمجتمع وسمى مشروع ” التائبين ” .

وفي هذا الاطار، اهتمت الحكومة  العراقية برفع مستوى اداء عناصر مكافحة الإرهاب للقيام بمهامهم مع التدريب على مضامين حقوق الانسان والاتفاقيات الدولية الموجة وذلك من خلال بروتوكولات تعاون مع أمريكا وفرنسا وألمانيا وتنظيم دورات تدريبية متقدمة داخل وخارج العراق تحت اشراف خبراء دوليين،ويعتبر تأسيس ” مركز الاعلام الأمني ”  بالعراق محاولة لتوحيد الخطاب الإعلامي ليكون خطابا وطنيا موحداً وبالتعاون مع المؤسسة الأمنية لمواجهة خطر الإرهاب.

المملكة الأردنية : رفعت الأردن  في السنوات الأخيرة من كفاحها ضد الإرهاب، وإنشاء مركز وطني للطوارئ، وشبكة من كاميرات المراقبة في الشوارع والتشديد على بصمات الأصابع والهوية ، كما افتتحت الولايات المتحدة الأمريكية  بها مركزاً لمكافحة الارهاب بقيمة 5 ملايين دولار والذى سيحتضن جميع الجنسيات العربية من البلدان المجاورة،وتعتبر أكاديمية تدريب الدرك الأردنية، التي افتتحت فى مارس 2018، ثاني منشأة من نوعها في الأردن، وهي حليف رئيسي للولايات المتحدة.

التعاون الأوروبى مع الدول العربية

استقبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، فى مايو 2018  رئيس جهاز الاستخبارات الداخلية الفرنسية “لوران نونيز”، لتعميق العلاقات المصرية والفرنسية بما فى ذلك على الصعيدين الأمني والاستخباراتي إزاء القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وكذا جهود مكافحة الإرهاب، وأكد رئيس الاستخبارات الداخلية الفرنسية حرص بلاده على التنسيق المستمر مع الجانب المصري إزاء التحديات المختلفة التي تواجه البلدين.

ونظم مركز بروكسل للأبحاث، فى فبراير 2018  مؤتمرا في البرلمان الأوروبي، بشأن الأزمة الدبلوماسية الخليجية وتمويل الإرهاب، بمشاركة عدد من خبراء مكافحة الإرهاب ومسؤولين أوروبيين،ويسعى المؤتمر إلى معالجة الأسباب الجذرية لتمويل الإرهاب، والتفكير في الاستجابة الأوروبية المناسبة لاستمرار الأزمة الدبلوماسية الخليجية مع قطر،وناقش الخبراء وصانعو القرار الاستراتيجيات ذات الصلة لمكافحة التحديات العالمية مثل آليات الشفافية ومكافحة الفساد والتوجيه الأوروبي الجديد لمكافحة غسل الأموال.

وشارك في المؤتمر رئيس فرع مكافحة الإرهاب في مكتب الشؤون الخارجية الأوروبية، جون غات راتر، ومدير البرامج في مجموعة الأزمات الدولية يوست هيلترمان، وخبير الجرائم المالية وتمويل الإرهاب في المفوضية الأوروبية جاك شيكلر، ورئيس مجلس إدارة مركز هداية علي راشد النعيمي، ومديرة البرامج في مركز بروكسل الدولي كايت جاكسون، وعضوة البرلمان الأوروبي رشيدة داتي.

أعلنت السعودية المساهمة بـ100 مليون دولار إلى جانب مساهمة الإمارات بـ 30 مليون دولار لتعزيز جهود التصدي للجهاديين فى ديسمبر 2017، وذلك في ختام قمة استضاف خلالها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قادة أوروبيين وأفارقة،وتضاف مساهمة كل من السعودية والإمارات إلى تلك التي أعلن عنها حتى الآن شركاء مجتمعون في إطار “تحالف الساحل”، والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.

وقال “جوليان كينغ” المفوض الأوروبي المكلف بملف الاتحاد الأمني خلال مؤتمر صحفي ببروكسل في أكتوبر 2017، “إن تحسين التعاون مع الدول الجارة والشريكة أمر ضروري لمكافحة الإرهاب، ولهذا سيكون هناك عمل على انجاز اتفاقيات قوية لتعزيز التعاون مع عدة دول “، وبالفعل أقر وزراء الداخلية والعدل في دول الاتحاد الأوروبي فى يونيه 2018 في لوكسمبورج التعاون الأمني بين وكالة الشرطة الأوروبية «يوروبول»، وثماني دول خارج الاتحاد وهى الجزائر ومصر والأردن ولبنان والمغرب وتونس وتركيا وإسرائيل.

وأوضح وزير الخارجية الألمانى السابق “زيغمار غابريل”  أنه اتفق مع نظيره السعودى “عادل الجبير”  فى يوليو 2017على أهمية وقف دعم الإرهاب وتمويله، ووقف دعم التطرف والتحريض والكراهية والتدخل في شؤون دول الجوار، وتابع الجبير: “عبرت لمعاليه عن تطلعات دول الأربع .. على أن يكون رد الأشقاء على طلبات الدول الأربع إيجابياً لكي نستطيع أن نصل لحل لهذه الأزمة”.

وكانت العراق من ابرز الدول التى ظهر فيها ملامح التعاون الاوروبى فى المجال الامني فقد اطلق الاتحاد الأوروبي بعثة في أكتوبر 2017  لإصلاح القطاع الأمني في العراق، بالتنسيق مع التحالف الدولي ضد “داعش” وجهات أخرى وجرى تعيين الألماني ماركوس ريتر رئيساً للبعثة التي ضمت 35 خبيراً من الاتحاد الأوروبي وخصصت لها موازنة تقدّر بـ14 مليون يورو .

التوصيات

  •  ضرورة  تعزيز سبل التعاون بين الدول فى مكافحة الارهاب
  • تبادل المعلومات بين دول الأتحاد الأوروبى  ودول المنطقة
  •  تنفيذ القرارات الدولية  في مكافحة الارهاب
  • مكافحة غسيل الاموال خاصة فى ظل خروج انشطة الجماعات الارهابية من النطاق المحلى الي الاقليمى والدولى.

رابط مختصر       https://wp.me/p8HDP0-c7a 

الهوامش

skynewsarabia

france24

ٌRT

skynewsarabia

euronews

DW

* حقوق النشر محفوظة إلى المركز الأوروبي لدراسات مكافحة الإرهاب والإستخبارات

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق