دراسات

اجتماع #ميونخ #للأمن: مناقشة الملف #السوري #ومكافحة_الإرهاب

b8217606 8e94 48 copyاجتماع #ميونخ #للأمن:مناقشة الملف السوري ومكافحة الإرهاب
ـ جاسم محمد، باحث في قضايا الإرهاب والإستخبارات
انطلق اجتماع ميونخ ا للامن الدولي  يوم 11 فبراير 2016 وبحضور مجموعة الدعم الدولية لسوريا. وبينما تستعد ميونيخ لعقد هذه الاجتماعات، تقول أوساط مقربة من

الاجتماع إن المحادثات جرت وفق صيغة “فينا” التي شهدت جولات عدة بحثا عن حل للأزمة، وتضم المجموعة كلا من  مجموعة الامم المتحدة والجامعة العربية والاتحاد الاوربي إضافة إلى عدة دول عربية والدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن.

اهم الملفات التي يناقشها اجتماع ميونخ
التقارير ذكرت بان ملفات متنوعة منها قضية سوريا واللاجئين من ضمن الملفات الرئيسية على طاولة مؤتمر “الأمن العالمي” الذي ينعقد في “ميونخ”في دورته الثانية والخمسين بين 12 و14  فبراير 2016، للبحث في مسألة النازحين والأزمة السورية في حضور رؤساء دول وحكومات ووزراء خارجية الدول الذين شاركوا في مؤتمر “فيينا”، وكانت الازمة السورية الملف الرئيسي لاجتماع ميونخ. ووفقا لتصريحات مسؤوليي سكرتارية اجتماع “ميونخ” للامن فأن المؤتمر سوف تتشعب مواضيعه لتشمل ازمة اوكرانيا ومكافحة خصوصا تنظيم مايسمىب “الدولة الاسلامية” والمجموعات الارهابية في ظل تباين واضح بين محورين دوليين في طريقة تحديد هذه المجموعات وقتاله. ومن المتوقع ان ان تظهر الخلافات كماهي قائمة مابين دول أوروبا غير المتفقة على معالجة واحدة لأزمة اللاجئين، وبين إيران والمملكة العربية السعودية، وبين تركيا وروسيا.
واثارت تصريحات وزير الخارجية الفرنسي المستقيل فابيوس الإن “هناك وحشية مخيفة لنظام بشار الأسد، وهناك كذلك – وسأسمي المسؤولين بأسمائهم- تواطؤ من طرف إيران وروسيا”. كما شكك فابيوس في مدى التزام الولايات المتحدة بحل الأزمة السورية، وقال إن سياستها “الغامضة” تساهم في المشكلة، وأضاف “هناك أقوال لكن الأفعال تختلف، ومن الواضح أن الإيرانيين والروس يستشعرون ذلك”. تصريحات فابيوس اختصرت مشهد مايجري في سوريا من حرب بالوكالة وتوافقات مابين اللاعبي الكبار في الشأن السوري.
اتفاق وقف اطلاق النار في سوريا
أعلن وزير الخارجية الأميركي في مؤتمر صحافي في “ميونيخ”  يوم 12 فبراير 2016 أنه تم الاتفاق على وقف لإطلاق النار في سوريا يبدأ خلال أسبوع. وأوضح أن وقف العمليات القتالية لن ينطبق على داعش وجبهة النصرة والجماعات الإرهابية الأخرى. وأضاف كيري “اتفقنا على مدة 6 أشهر كجدول زمني للاتفاق السياسي في سوريا”. إلى ذلك أكد أن أعضاء مجموعة دعم سوريا متوافقون على ضرورة استئناف محادثات السلام في جنيف بأسرع ما يمكن.

النتائج
طالما عرف اجتماع “ميونخ” للامن بأنه اجتماع تشاوريا، ومنتدى غير رسمي لمناقشة الامن العالمي في غضون ثلاث ايام فقط،، يحضره وزراء الدفاع والخارجية. تكمن اهمية الاجتماع حضور لاعبي كبار في الشأن الدولي وملف الازمات الدولية والاقليمية بعد التحرر من الالتزامات الدبلوماسية وقيود البروتوكولات التقليدية. وكثيرا ماشهد هذا الاجتماع مصالحات لاطراف الخلافات الدولية ابرزها الخلافات الامريكية مع واشنطن ومابين الاتحاد الاوربي وروسيا حول ازمة اوكرانيا التي هي الاخرى تفرض نفسها ايضا في اجتماع ميونخ، رغم عدم حضور الرئيس بوتين.
الاجتماع تشاوري، وياتي في توقيتات بالغة الاهمية وهي:
•    انعقاد اجتماع الناتو في بروكسل للفترة 10 ت 11 فبراير 2016 بهدف تعزيز وجود الناتو المتقدم في الجبهة الشرقية للحلف .وتعزيز وحدة الحلف وهذه الاستراتيجية الجديدة تكمل الجهود التي تبذل منذ 18 شهرا لتمتين قدرتي الرد والردع لدى قوات الحلف ردا على ضم روسيا للقرم في مارس 2014 وهجوم الانفصاليين الموالين لموسكو في شرق أوكرانيا.
•    عقد في العاصمة البريطانية، لندن يوم 7 فبراير 2016 ، اجتماع مجموعة “أصدقاء سورية” والتي تضمّ تركيا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا والولايات المتحدة والسعودية ومصر وقطر والإمارات والأردن إلى جانب بريطانيا والائتلاف السوري.
•    اجتماع الدول الست المؤسسة للاتحاد الأوروبي يوم 10 فبراير 2016، وهي فرنسا وألمانيا وإيطاليا وبلجيكا وهولندا واللوكسمبورغ، أن الاتحاد بات في وضع سيئ ويواجه التفكك معربة عن قلقها إزاء مستقبل “المشروع الأوروبي” برمته. ودعت المجموعة، التي اجتمعت على مستوى وزراء الخارجية في روما، إلى  مواجهة أزمتي الهجرة والإرهاب.
•    لقاء كيري وزير الخارجية الامريكي مع وزير خارجية المملكة العربية السعودية، الجبير في  الولايات المتحدة الامريكية يوم 9 فبراير 2016 حول الشان السوري.
•    عقد اجتماع مجلس الامن يوم 2 فبراير 2016 لبحث الوضع الإنساني والسياسي في سوريا.

كسب الوقت قبل اجتماع جنيف القادم
إن وصول اطراف الدعم السوري الى اتفاق لوقف اطلاق النار خلال انعقاد اجتماع ميونخ للامن، جاء وسط انعقاد عدد من الاجتماعات والمؤتمرات الدولية، تصدرت الازمة السورية فيها موضوعات النقاش. وتأتي هذه النتائج بعد ضغوطات تعرضت لها اطراف المعارضة السورية واطراف الدعم السوري وخاصة مايتعلق في تغير التعنت الروسي حول موضوع وقف اطلاق النار. الانتقادات وجهت الى الموقف الروسي المتعنت وعدم التمييز مابين وقف اطلاق النارووقف الاعمال العدائية، التي تسببت بكارثة للشعب السوري وزيادة اعداد المهجرين داخل وخارج سوريا.
الموقف العسكري على الارض من قبل جميع الاطراف اللاعبة في الشأن السوري هو تصعيد العمليات العسكرية، واستعادة مايقدر استعادته من الارض ماقبل اجتماع جنيف القادم الخاص بالمعارضة السورية والنطام السوري والذي يهدف الى تشكيل حكومة ائئتلاف بالاشتراك مع المعارضة السورية لمحاربة الارهاب في سوريا. الشكوك مازالت تدور حول الموقف الروسي بأستعادة حلب ومناطق شمال شرق سوريا عند الحدود التركية، ضمن توقعات حدود”سورية المفيجة العلوية”.  ماتقوم به روسيا الان في سوريا، هو البحث عن دور فاعل على الارض بعيدا عن الجبهة الشرقية لحلف الناتو ـ اوكرانيا، والتي اصبحت لاتتحمل المزيد من الازمات، بالاضافة الى تأمين مصالح روسيا وقواعدها في سوريا.

غموض في الموقف الامريكي
الغموض ايضا يفرض على الموقف الامريكي الذي يوصف بالتخاذل امام الموقف الروسي في سوريا وعدم وضوحه، ممادفع كل من المملكة السعودية ودولة الامارات العربية بوضع مقترح الاشتراك بقوات برية على الارض.
 ميدانيا يعتبر وجود قوات برية نظامية على الارض لمحاربة الارهاب، خيارا صائبا بعد ان عجزت الضربات الجوية من تحقسق ذلك، اضافة الى عدم وجود مجموعات مسلحة قادرة على محاربة تنظيم داعش والنصرة وجماعات متطرفة اخرى تقاتل تحت راية القاعدة.

اتفاق هش
ورغم  توصل الاطراف الداعمة لسوريا الى قرار وقف اطلاق النار فوري خلال اجتماعات ميونخ، فأن الشأن السوري، بات معروفا بتعقيداته وتغيير الموازين، وهذا مايمكن اعتبار ان الاتفاق التي توصلت اليه الاطراف الان هو اتفاق هشا جاء وسط ضغوطات وتوافقات دولية، ربما لايستمر حتى ماقبل اجتماع جنيف القادم الخاص بالشأن السوري.
أجتماع “ميونخ” للامن يبقى اجتماعا تشاوريا ومكانا لنقاش جملة القضايا الدولية المتعلقة بالامن ضمن مناخ تصالحي بعيدا عن الدبلوماسية التقليدية. الاجتماع ممكن اعتباره اجتماع علاقات عامة، وقراراته غير ملزمة، لكنه فرصة لطرح ومناقشة القضايا بين اللاعبين الكبار في الشأن الدولي.

*المصدر رؤية الاخبارية

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق