مكافحة الإرهاب

#إنذار كاذب بوجود #قنبلة في #مركز_تجاري في #بروكسل

بلاغ كاذب بعمل إرهابي يربك بروكسل
ألقى الأمن البلجيكي القبض على شخص هدد بتفجير حزام ناسف في مركز تجاري ببروكسل، لكن التحقيقات أظهرت أن الحزام كان مزيفا وخاليا من أي مواد متفجرة.
وكانت السلطات البلجيكية قد أخلت مركز “City 2” للتسوق، صباح الثلاثاء 21 يونيو/حزيران، على خلفية تلقيها إنذارا بوجود قنبلة، وعقدت الحكومة برئاسة رئيس الوزراء اجتماعا طارئا لمناقشة التدابير الأمنية على ضوء الإنذار الإرهابي بالمركز التجاري.
وأوضحت وسائل إعلام أن المشتبه به اتصل بالشرطة بنفسه وأنذرها بارتدائه حزاما ناسفا. لكن التحقيقات بعد اعتقال المشتبه به أظهرت أن الحزام كان مزيفا، فيما رجحت وسائل الإعلام أن المشتبه به يعاني من اضطرابات نفسية.
وحسب وسائل الإعلام، كان الحزام بحوزة المشتبه به البالغ من العمر 26 عاما، مليئا  بالملح.
هذا وأعلن رئيس الوزراء البلجيكي شارل ميشيل بعد اجتماع مركز إدارة الأزمات البلجيكي، أن السلطات تسيطر على الوضع في العاصمة تماما، ودعا المواطنين إلى التحلي بالهدوء.
وفي أعقاب الاجتماع الأمني لم يعلن مركز إدارة الأزمات عن رفع مستوى الخطر الإرهابي في بروكسل.
هذا وأفادت تقارير بإجراء عملية لمكافحة الإرهاب في بعض أحياء بروكسل، وتحدثت عن إلقاء القبض على مشتبه به ثان في حي سكاربك (الذي يقع المركز التجاري بالقرب منه) وبحوزته حزام ناسف.

R T

خبر متصل

رجل يتصل الى الشرطة البلجيكية مدعيا ان في مركز التسوق شخص بحزام ناسف ينوي تفجير نفسه
اعلنت مصادر في النيابة العامة لوكالة الانباء البلجيكية (بيلغا) ان عملية لمكافحة ارهاب تجري في مركز للتسوق في وسط بروكسل بعد انذار بوجود قنبلة الثلاثاء، موضحة انه تم توقيف مشتبه به.
“استنفار في مركز للتسوق في بروكسل”
وأطلق الانذار بوجود قنبلة عند الساعة 04,30 ت غ بعد معلومات عن رجل يتصرف بشكل مريب بالقرب من مركز “سيتي 2” للتسوق، بحسب اذاعة “ار تي ال”. وبعد التحريات التي أجرتها الشرطة وبقية قوى الامن في المكان تم اعتقال شاب بدت عليه علامات مريبة في تصرفاته، وبالفعل تبين انه هو الشخص الذي اتصل وانه يحمل على خاصره حزام ناسف غير حقيقي، يبدو انه كان ينوي استخدامه لترويع من حوله.
واوضحت وسائل الاعلام البلجيكية ان رئيس الوزراء شارل ميشال عقد اجتماعا طارئا مع حكومته الامنية.
وقال ميشال عند مغادرته مركز الازمة حيث عقد الاجتماع “حاليا نسيطر على الوضع”، موضحا ان “قوات الامن تلتزم اقصى حدود اليقظة”.
وذكر صحافي وكالة فرانس برس ان عددا من مداخل محطة قطارات الانفاق الواقعة تحت المركز التجاري اغلقت صبح الثلاثاء بينما يشاهد عدد من العسكريين المسلحين في المنطقة.
واضاف ان موظفين يرتدون السترات الصفراء كانوا يدلون الركاب على المخرج الوحيد الذي يشهد ازدحاما لكن بدون ان يبدو عليهم الهلع. ويمكن للمارة السير على الرصيف المقابل لرصيف المركز التجاري.
وقال ناطق باسم شرطة بروكسل ان المحلات التجارية في القطاع المحيط بالمركز التجاري ستبقى مغلقة حتى اشعار آخر.
بعد الاعتداءات الدامية في 22 اذار/مارس التي تبناها تنظيم الدولة الاسلامية، تعيش بروكسل على وقع الانذارات الارهابية وتشهد عمليات عدة تشنها الشرطة.

“استنفار في مركز للتسوق في بروكسل”
وتم توقيف ستة اشخاص الاثنين في بروكسل في إطار التحقيق حول الاعتداء الفاشل في قطار تاليس الذي يربط بين امستردام وباريس. وقد افرجت عنهم السلطات دون توجيه اي تهم إليهم، حسبما اعلنت النيابة الفدرالية البلجيكية.
وجاء توقيف هؤلاء في اوج عملية اخرى واسعة للشرطة اوقفت خلالها اربعين شخصا ليل الجمعة السبت خلال عمليات دهم.
وبين هؤلاء المعتقلين ثلاثة رجال وجهت إليهم السبت تهم “محاولة القتل في اطار ارهابي” و”المشاركة في انشطة مجموعة ارهابية” على خلفية تهديدات لتظاهرات في بلجيكا خلال مباراة بلجيكا-ايرلندا في اطار كأس اوروبا 2016.

خبر متصل

استنفار في بروكسل بعد إنذار بوجود قنبلة في مركز تجاري
خلت السلطات البلجيكية مركزا للتسوق، الثلاثاء 21 يونيو/حزيران، على خلفية إنذار بوجود قنبلة، وعقدت الحكومة برئاسة رئيس الوزراء اجتماعا طارئا لمناقشة الحادث.
وأفادت تقارير إعلامية بلجيكية بأن أجهزة الأمن والشرطة البلجيكية نفذت، صباح الثلاثاء عملية لمكافحة الإرهاب في مركز تسوق في بروكسل بعد تلقي إنذار بوجود قنبلة داخله.
أخلت السلطات البلجيكية مركزا للتسوق، الثلاثاء 21 يونيو/حزيران، على خلفية إنذار بوجود قنبلة، وعقدت الحكومة برئاسة رئيس الوزراء اجتماعا طارئا لمناقشة الحادث.
وأفادت تقارير إعلامية بلجيكية بأن أجهزة الأمن والشرطة البلجيكية نفذت، صباح الثلاثاء عملية لمكافحة الإرهاب في مركز تسوق في بروكسل بعد تلقي إنذار بوجود قنبلة داخله.

وكالات

خبر متصل
أعلنت مصادر في النيابة العامة لوكالة الأنباء البلجيكية (بيلغا) أن عملية مكافحة إرهاب تجري في مركز للتسوق وسط بروكسل، بعد إنذار بوجود قنبلة، الثلاثاء، موضحة أنه تم توقيف مشتبه به.
وذكرت إذاعة (آر تي إل) من جهتها أن إنذاراً بوجود قنبلة أطلق قرابة الساعة 04,30 (تغ) بعد معلومات عن رجل يتصرف بشكل مريب بالقرب من مركز “سيتي 2” للتسوق، ما تسبب بإخلاء المركز التجاري.
وقالت الوكالة إن رئيس الوزراء، شارل ميشال، يعقد اجتماعاً طارئاً مع حكومته الأمنية.
وتخضع بلجيكا حالياً للمستوى الثالث على مقياس التأهب لمكافحة الإرهاب، أي قبل درجة واحدة من المستوى الأخير.
ونقلت وكالة الآسوشيتدبرس عن وزير الداخلية البلجيكي، جان جامبون، قوله: “الأمر لم ينته بعد”.
وأضاف: “لا نزال خاضعين للمستوى الثالث على مقياس مكافحة الإرهاب، وهذا يعني أن شيئاً ما قد يحدث، وقد نفذنا الليلة الماضية تحركات جيدة للغاية”.
تجدر الإشارة إلى أنه كانت هناك عدة تحذيرات من وقوع مزيد من الهجمات خلال الأيام الماضية.

خبر متصل

بروكسل- أ ف ب- اعلنت مصادر في النيابة العامة لوكالة الانباء البلجيكية (بيلغا) أن عملية لمكافحة ارهاب تجري في مركز للتسوق في وسط بروكسل بعد انذار بوجود قنبلة الثلاثاء، موضحة انه تم توقيف مشتبه به.
واطلق الانذار بوجود قنبلة عند الساعة 04,30 ت غ بعد معلومات عن رجل يتصرف بشكل مريب بالقرب من مركز “سيتي 2″ للتسوق، بحسب اذاعة “ار تي ال”.
واوضحت وسائل الاعلام البلجيكية أن رئيس الوزراء شارل ميشال يعقد اجتماعا طارئا مع حكومته الامنية.
بعد الاعتداءات الدامية في 22 اذار/ مارس التي تبناها تنظيم الدولة الاسلامية، تعيش بروكسل على وقع الانذارات الارهابية وتشهد عمليات عدة تشنها الشرطة.
وتم توقيف ستة اشخاص الاثنين في بروكسل في اطار التحقيق حول الاعتداء الفاشل في قطار تاليس الذي يربط بين امستردام وباريس. وقد افرجت عنهم السلطات دون توجيه اي تهم اليهم، حسبما اعلنت النيابة الفدرالي  البلجيكية.
وجاء توقيف هؤلاء في اوج عملية اخرى واسعة للشرطة اوقفت خلالها اربعين شخصا ليل الجمعة السبت خلال عمليات دهم.
وبين هؤلاء المعتقلين ثلاثة رجال وجهت اليهم السبت تهم “محاولة القتل في اطار ارهابي” و”المشاركة في انشطة مجموعة ارهابية” على خلفية تهديدات لتظاهرات في بلجيكا خلال مباراة بلجيكا-ايرلندا في اطار كأس اوروبا 2016.

خبر متصل

المصدر: “أ ف ب”
21 حزيران 2016 | 10:47
اعلنت مصادر في النيابة العامة لوكالة الانباء البلجيكية “بيلغا” ان عملية لمكافحة ارهاب تجري في مركز للتسوق في وسط بروكسيل بعد انذار بوجود قنبلة الثلاثاء، موضحة انه تم توقيف مشتبه به.
واطلق الانذار بوجود قنبلة عند الساعة 04,30 ت غ بعد معلومات عن رجل يتصرف بشكل مريب بالقرب من مركز “سيتي 2” للتسوق، بحسب اذاعة “ار تي ال”.
واوضحت وسائل الاعلام البلجيكية ان رئيس الوزراء شارل ميشال عقد اجتماعا طارئا مع حكومته الامنية.
وقال ميشال عند مغادرته مركز الازمة حيث عقد الاجتماع “حاليا نسيطر على الوضع”، موضحا ان “قوات الامن تلتزم اقصى حدود اليقظة”.
وذكر صحافي وكالة الصحافة الفرنسية ان عددا من مداخل محطة قطارات الانفاق الواقعة تحت المركز التجاري اغلقت صبح الثلاثاء بينما يشاهد عدد من العسكريين المسلحين في المنطقة.
واضاف ان موظفين يرتدون السترات الصفراء كانوا يدلون الركاب على المخرج الوحيد الذي يشهد ازدحاما لكن بدون ان يبدو عليهم الهلع. ويمكن للمارة السير على الرصيف المقابل لرصيف المركز التجاري.
وقال ناطق باسم شرطة بروكسل ان المحلات التجارية في القطاع المحيط بالمركز التجاري ستبقى مغلقة حتى اشعار آخر.
بعد الاعتداءات الدامية في 22 اذار التي تبناها تنظيم الدولة الاسلامية، تعيش بروكسل على وقع الانذارات الارهابية وتشهد عمليات عدة تشنها الشرطة.
وتم توقيف ستة اشخاص الاثنين في بروكسل في اطار التحقيق حول الاعتداء الفاشل في قطار تاليس الذي يربط بين امستردام وباريس. وقد افرجت عنهم السلطات دون توجيه اي تهم اليهم، حسبما اعلنت النيابة الفدرالية البلجيكية.
وجاء توقيف هؤلاء في اوج عملية اخرى واسعة للشرطة اوقفت خلالها اربعين شخصا ليل الجمعة السبت خلال عمليات دهم.
وبين هؤلاء المعتقلين ثلاثة رجال وجهت اليهم السبت تهم “محاولة القتل في اطار ارهابي” و”المشاركة في انشطة مجموعة ارهابية” على خلفية تهديدات لتظاهرات في بلجيكا خلال مباراة بلجيكا-ايرلندا في اطار كأس اوروبا 2016.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى