بلجيكا تعتقل 16 إرهابيا مشتبها بهم واستمرار حالة الإنذار القصوى

بلجيكا تعتقل 16 إرهابيا مشتبها بهم واستمرار حالة الإنذار القصوى

018868141 30300بلجيكا تعتقل 16 إرهابيا مشتبها بهم واستمرار حالة الإنذار القصوى
تشهد بروكسل لليوم الثالث على التوالي حالة “إنذار إرهابي” قصوى وذلك غداة عملية أمنية كبرى شهدتها العاصمة بروكسل أسفرت عن القبض على 16 إرهابيا مشتبها به، فيما يجري البحث عن المشتبه به الرئيسي في اعتداءات باريس.


أعلن الادعاء العام في ساعة مبكرة من صباح اليوم الاثنين (23 نوفمبر/تشرين الثاني) أن الشرطة البلجيكية ألقت القبض على 16 إرهابيا مشتبها به في عملية أمنية كبرى شهدتها العاصمة بروكسل. وتضمنت العملية واسعة النطاق 19 مداهمة عبر بروكسل جرت مساء الأحد، بالإضافة إلى تنفيذ ثلاث عمليات تفتيش مقننة في مدينة شارلروا. وقالت الإدعاء العام إن صلاح عبد السلام المتهم الرئيسي في اعتداءات باريس والمتواري منذ تسعة أيام ليس من بين المقبوض عليهم.
وقال المتحدث باسم النيابة العامة اريك فان سيربت أن قاضي التحقيق سيقرر اليوم الاثنين ما إذا كان سيفرج عن الموقوفين أو سيمدد فترة احتجازهم. وأضاف انه لم يتم العثور على متفجرات أو أسلحة خلال هذه المداهمات التي جرت “بدون حادث يذكر” باستثناء مداهمة واحدة قرب مطعم صغير في حي مولنبيك سان جان المعروف بأنه معقل للجهاديين. وقد أطلقت الشرطة النار على سيارة كانت تتقدم باتجاههم تمكنت من الفرار لكن تم توقيفها لاحقا في بروكسل وكان على متنها جريح تم توقيفه.
وكانت السلطات البلجيكية قررت الأحد الإبقاء وليوم إضافي على حالة الإنذار الإرهابي القصوى في العاصمة ومنطقتها وتمديد اغلاق مطارات قطارات الإنفاق. وستبقى المدارس ودور الحضانة والجامعات مغلقة.
وستجري السلطات تقييما جديدا لمستوى الانذار والإجراءات الأمنية بعد ظهر اليوم.
وقال رئيس الوزراء البلجيكي شارل ميشال ان “ما نخشاه هو هجمات مماثلة لتلك التي وقعت في باريس بمشاركة عدد كبير من الافراد وهجمات في عدة أماكن” أهدافها “أماكن مزدحمة”.
ع.ج.م (أ ف ب، دب أ)

اخر المقالات