مصير الطيار الاردني الكساسبة مازال غامضا

مصير الطيار الاردني الكساسبة مازال غامضا

iiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiمصير الطيار الاردني الكساسبة مازال غامضا
عمان- “راي اليوم” – منال الشملة:

القلق والترقب يسودان الأوساط الشعبية والرسمية في الشارع الاردني حول مصير الطيار معاذ الكساسبة بعد ان اعدم
تنظيبم الدولة الاسلامية الصحفي الياباني غوتو.
وزير الدولة لشؤون الاعلام الدكتور محمد المومني اكد ان خلية ادارة الازمة مازالت منعقدة منذ وقوع الطيار معاذ الكاسبة رهينة لدى تنظيم “الدولة الاسلامية” وهي تعمل على مدار الساعة.
 واضاف الدكتور المومني مساء السبت ان الدولة الاردنية ما زالت تنتظر اي اثبات على سلامة الطيار معاذ الكساسبة.. وجدد التاكيد بان الاردن لا يمانع بتسليم ساجدة الريشاوي مقابل عودة الطيار معاذ الكساسبة الى اهلة ووطنه.. وقال: لقد اوضحنا هذا منذ البداية ونكرره، الاستعداد لتسليم ساجدة الريشاويمقابل عودة الطيار البطل معاذ الكساسبة.

واكد ياسين الرواشدة عم الطيار الاردني في تصريحات للصحافيين “نحن مع استمرار المفاوضات لانه لا يوجد اي حل مع توقف المفاوضات”مضيفا “نحن على ثقة بان الطيار على قيد الحياة وان الطيار سيعود الى وطنه واسرته.
وجهت أم جواد الكساسبة٬ والدة الطيار الأردني الكساسبة رسالة مؤثرة مساء السبت إلى التنظيم طالبة من قياداته تطمينها على حالته وفك أسره.
ووجهت والدة الطيار الذي أسره التنظيم في 24 كانون أول الماضي نداء خلال حديث لها عبر فضائية “الجزيرة” قالت فيه إن معاذ لا زال في ريعان شبابه ولم ير من حياته شيئاً. وأكدت أن ابنها طيار وهذه وظيفته في سلاح الجو، وأسر الكساسبة عندما سقطت طائرته في الرقة شمالي سوريا على يد التنظيم.
 وقالت والدة معاذ في رسالتها للتنظيم إنها تريد الاطمئنان عليه وهل هو على قيد الحياة أم لا.. وذكرت التنظيم بأن ابنها متدين٬ مناشدة إياه بإحسان معاملته وفك أسره وقالت “لا تحرموني … ولا تعيشوني في جحيم .. فيديــــو  
 اظهر الاردنيون عبر صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي حملة تعاطف وتضامن مع اسرة الصحفي الياباني كينجي غوتو. معبرين  عن غضبهم لما اقدم عليه تنظيم الدولة الارهابي٬ واشاروا الى انسانية الصحفي الذي لقي حتفه جراء وحشية التنظيم.. وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صوراً للياباني غوتو٬ وهو يعمل كمراسل صحفي ويلتقي اطفالا لاجئين.
واعلن تنظيم “الدولة الاسلامية” السبت انه اعدم الرهينة الياباني كينجي غوتو، بحسب ما جاء في شريط فيديو بثه على تويتر السبت موقع الفرقان التابع لمجموعات جهادية.
وظهر الرهينة في الشريط بلباس برتقالي جاثيا على ركبتيه والى جانبه رجل ملثم في لباس اسود يحمل سكينا.. وحمل الجلاد الحكومة اليابانية مسؤولية مقتل الياباني.. وينتهي شريط الفيديو بصورة جثة مع رأس على ظهرها.
وبحسب مركز مراقبة المواقع الاسلامية (سايت) فان لهجة الجلاد تكشف انه على الارجح الشخص نفسه الذي ظهر في اشرطة اخرى تضمنت قطع رؤوس رهائن اخرين.
ويقول الجلاد: ان قتل الياباني جاء ردا على “مشاركة ” اليابان في الحرب ضد الجهاديين.
وكان الصحافي كينجي غوتو خطف في نهاية تشرين الاول – اكتوبر الماضي في سوريا .. لم يتطرق شريط الفيديو الى مصير الطيار الاردني الذي كان ايضا محور تفاوض مع تنظيم الدولة الاسلامية، علما بانه بث بعدما انتهت الخميس مهلة حددتها الدولة الاسلامية متوعدة بقتل الطيار الاردني معاذ الكساسبة في حال لم يفرج الاردن عن جهادية عراقية حكم عليها بالاعدام.
وكان التنظيم اعدم يابانيا آخر هو هارونا يوكاوا في الرابع والعشرين من كانون الثاني- يناير.

اخر المقالات