فرنسا: خطة مكافحة الإرهاب

فرنسا:  خطة مكافحة الإرهاب

فرنسا: الإبقاء على خطة مكافحة الإرهاب وتعزيزها وفالس يقر بوجود ثغرات بالاستخبارات000 Par8068629-e1420725237321-635x357
علن وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف الإبقاء خلال الأسابيع المقبلة على خطة مكافحة الإرهاب المطبقة في باريس وضواحيها، لافتا إلى أنه سيتم تعزيزها لاحقا. وأقر رئيس الحكومة الفرنسية مانويل فالس بوجود “ثغرات” في الاستخبارات. وكانت العاصمة الفرنسية عرضة لاعتداءات إرهابية غير مسبوقة.
لا تزال فرنسا تواجه الخطر الإرهابي السبت عشية مسيرة حاشدة في باريس فيما تواصل قوات الأمن البحث عن زوجة أحد الإسلاميين الثلاثة الذين قتلوا 17 شخصا خلال ثلاثة أيام.
وأعلن وزير الداخلية الفرنسي، برنار كازنوف، الإبقاء خلال الأسابيع المقبلة على خطة مكافحة الإرهاب المطبقة في المنطقة الباريسية والتي رفعت الأربعاء إلى أعلى مستوى إثر الاعتداء على صحيفة “شارلي إيبدو” الهزلية .

ولفت في ختام اجتماع أزمة في قصر الإليزيه إلى أنه سيتم تعزيز خطة مكافحة الإرهاب لاحقا بالرغم من مقتل الجهاديين الثلاثة المسؤولين عن الهجمات الأكثر دموية التي شهدتها فرنسا منذ نصف قرن.
وأقر رئيس الوزراء مانويل فالس على ضوء عدد الضحايا المرتفع بوجود “ثغرات” في الاستخبارات، مذكرا بأن “مئات الأشخاص يغادرون إلى سوريا والعراق” حيث “يتدربون على الإرهاب”.
وعقد اجتماع أزمة صباح السبت حول الرئيس فرانسوا هولاند لاستعراض وقائع العمليات التي جرت في الأيام الأخيرة ودرس التدابير الأمنية المتخذة.
وكان هولاند أشاد “بشجاعة وفاعلية” قوات الأمن منددا بعملية احتجاز الرهائن في المتجر اليهودي على أنها “عمل معاد للسامية مروع” وحذر بأن “فرنسا لم تنته من التهديدات”.
وكتبت صحيفة “ليبيراسيون” اليسارية بمرارة إن القتلة الثلاثة “هم أبناء فرنسا .. اعتنقوا التطرف هنا” فيما رأت صحيفة “لو فيغارو” أنه “تم إحقاق العدالة” مشيرة في الوقت نفسه إلى أن “هذه النهاية لا تمثل .. خاتمة الحرب التي يشنها متطرفون على بلدنا”.
تواصل التحقيق
تعتقل الشرطة منذ الأربعاء الزانة حميد زوجة شريف كواشي في حين أصبحت حياة بومدين (26 عاما) رفيقة كوليبالي من جهتها المطلوبة الأولى في فرنسا.
وبحسب النائب العام فإن الزانة حميد “أجرت أكثر من 500 اتصالا هاتفيا خلال العام 2014 مع رفيقة كوليبالي”.
القاعدة في جزيرة العرب تهدد باريس
هدد المسؤول الشرعي في تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب حارث النظاري فرنسا بهجمات جديدة في شريط فيديو بثته الجمعة مواقع جهادية.
وقال النظاري في الشريط “أيها الفرنسيون أولى بكم أن تكفوا عدوانكم عن المسلمين لعلكم تحييون في إيمان وإن أبيتم إلا الحرب فابشروا فوالله لن تنعموا بالأمن ما دمتم تحاربون الله ورسوله والمؤمنين”.
وحصيلة الهجمات الأخيرة غير مسبوقة لعمل إرهابي في فرنسا منذ ما لا يقل عن نصف قرن وأثارت صدمة كبرى في البلد وتساؤلات كثيرة حول إجراءاته الأمنية.
 
فرانس 24/ أ ف ب

اخر المقالات