#داعش يعتمد على النساء #المنتحرات لتعويض خسارته

#داعش يعتمد على النساء #المنتحرات لتعويض خسارته

“داعش” يلجأ إلى النساء “المنتحرات” بعدما نفد رصيده من الرجال

كشفت تقارير إعلامية إن عناصر تنظيم داعش الإرهابي يتعرضون لضربات قوية في الموصل وسوريا، وأنه سجل خسائر كبيرة خلال الفترة الماضية، وهو ما دفع التنظيم الإرهابي إلى الاعتماد على النساء لتعويض خسارته.وقال تقرير لموقع “سايت” الأمريكي، المختص بمتابعة أخبار التنظيمات “المتطرفة”، أن حوالي ثلاثة أرباع مقاتلي “داعش” قتلوا خلال الغارات الجوية، والعمليات العسكرية البرية في العراق وسوريا، وأن أفراد التنظيم تقلص عددهم إلى ما بين 12 إلى 15 ألف مقاتل، بينما كان عددهم قبل ذلم يقترب من 60 ألف إرهابي.

 

وأشار الموقع إلى أن هذه الخسائر جعلت للمرأة دور كبير في العمليات العسكرية للتنظيم والتي أهمها العمليات الانتحارية. وكشف الموقع أن عدد النساء المقاتلات في صفوف التنظيم الإرهابي يصل إلى 500 امرأة غالبيتن أوروبيات، وانضممن للتنظيم خلال العامين الماضيين.وأشار الموقع إلى أن التنظيم يعتمد كذلك على الأطفال لنفس السبب، نقص مقاتليه من الرجال، وأضاف التقرير أن “ما لا يقل عن 35 ألف امرأة أنجبن أطفالاً في الأراضي التي يسيطر عليها داعش”.

سبوتنيك

اخر المقالات