خطة #أوروبية لنقل آلاف #اللاجئين

خطة #أوروبية لنقل آلاف #اللاجئين

نقل آلاف اللاجئين من اليونان وإيطاليا إلى دول أوروبية أخرى

في إطار خطة تعود لأيلول/ سبتمبر 2015 لتوزيع 160 ألف لاجئ خلال عامين، تم نقل أكثر من 16 ألف لاجئ من اليونان وإيطاليا إلى دول أخرى في الاتحاد الأوروبي. واعترضت دول أوروبية على الخطة فيما لم تحترمها أخرى إلا “بشكل محدود”.تم نقل نحو 16300 طالب لجوء كانوا وصلوا إلى اليونان وإيطاليا إلى دول أخرى أعضاء في الاتحاد الأوروبي منذ نهاية 2015 في إطار خطة توزيع تشمل عشرة أضعاف هذا العدد، بحسب أرقام للمفوضية الأوروبية نشرت الأربعاء (12 نيسان/ أيار 2017).

وطُبقت الخطة الأوروبية التي اعتمدت في أيلول/ سبتمبر 2015 بهدف إعادة توزيع 160 ألف شخص خلال عامين، بشكل بطيء من جانب دول الاتحاد الأوروبي. واعترضت المجر وسلوفاكيا عليها أمام القضاء.وقال ديمتريس افرمابولوس، المفوض الأوروبي المكلف بالهجرة، في مؤتمر صحافي ببروكسل الأربعاء “حان الوقت لتفي الدول الأعضاء بالتزاماتها وتكثف جهودها. وعليها واجب سياسي وأخلاقي وقانوني للقيام بذلك”.

وبحسب الأرقام التي نشرت الأربعاء فقد تم تنفيذ 16300 عملية نقل، 11339 منها انطلاقاً من اليونان و5001 انطلاقاً من ايطاليا.وأبدت المفوضية أسفها لاحترام بلغاريا وكرواتيا وسلوفاكيا “بشكل محدود جداً” لتعهداتها بشأن استقبال طالبي لجوء كما حددها نظام الحصص لكل بلد. كما أبدت أسفها لاستمرار المجر وبولندا “في رفض المشاركة في البرنامج”. أما النمسا التي تمتعت بإعفاء مؤقت فستبدأ بالمشاركة في العملية قريباً، بحسب المفوضية.

ويشار إلى أنه لا يستفيد من عمليات “إعادة التوزيع” إلا طالبي اللجوء الذين يتم التأكد من حصولهم بشكل شبه مؤكد على صفة اللاجئ على غرار السوريين والاريتريين. وبحسب المفوضية فان هذه الشروط لا تتوافر حالياً إلا في 14 ألف شخص في اليونان ونحو 3500 في ايطاليا.وكانت دول الاتحاد الأوروبي تعهدت من جهة أخرى في 2015 بإعادة توطين نحو 22500 شخص من بلدان أخرى مثل تركيا والأردن ولبنان. واستقبلت 21 دولة حتى الآن 15492 شخصاً في الإجمال، بحسب المفوضية.

DW

اخر المقالات