#ألمانيا: ترحيل مائة من المصنفين كخطرين

#ألمانيا: ترحيل مائة من المصنفين كخطرين

تقرير: مائة من المصنفين كخطرين في ألمانيا ملزمون بالترحيل

ذكرت صحيفة ألمانية أن أكثر من 100 شخص من المصنفين “خطرين أمنيا” ملزمون بالترحيل وأن 30 بالمائة منهم قادمون من تركيا. كما تم ترحيل 13 شخصا منذ بداية العام الحالي. وتصنف وزارة الداخلية 950 شخصا كخطرين أمنيا.يعيش في ألمانيا حاليا أكثر من مائة شخص من الخطرين أمنيا ممن يتعين عليهم مغادرة البلاد فورا، وذلك حسب تقرير صحفي استنادا إلى مصادر أمنية. فقد ذكرت صحيفة “فرانكفورتر ألغماينه زونتاغ تساتيونغ” الألمانية المقرر صدورها غدا الأحد (23 نيسان/أبريل 2017) استنادا إلى مصادر أمنية أن أكثر من 30% من هؤلاء الأشخاص قادمون من تركيا.

وأظهر استقصاء للصحيفة لدى وزارات الداخلية المحلية بالولايات الألمانية الست عشرة، أنه تم ترحيل 13 شخصا تصنفهم السلطات على أنهم خطيرون أمنيا منذ بداية العام الجاري إلى أوطانهم، من بينهم سبعة تونسيين وستة أشخاص من الجزائر والمغرب والعراق وتركيا ونيجيريا وصربيا، أي بمعدل شخص واحد من كل دولة. في المقابل، تتحدث وزارة الداخلية الاتحادية عن ترحيل 10 أشخاص من الخطيرين أمنيا فقط منذ بداية العام الجاري.والخطرون أمنيا هم، بحسب تصنيف سلطات الأمن الألمانية، المتطرفون الذين تشتبه السلطات في قدرتهم على تنفيذ هجوم إرهابي. وتصنف وزارة الداخلية الاتحادية حاليا 950 شخصا على أنهم خطرون أمنيا أو على صلة بخطرين أمنيا من نفس محيطهم. ولا يمكن للسلطات الألمانية ترحيل كافة الخطرين أمنيا ومن هم على صلة بهم، حيث يحمل ثلثا المصنفين منهم جوازات سفر ألمانية، بحسب بيانات الداخلية.

وكان رئيس المكتب الاتحادي للشرطة الجنائية، هولغر مونش، ذكر مساء أمس الجمعة في تصريحات للقناة الثانية في التليفزيون الألماني “ZDF” أن عدد المصنفين على أنهم خطيرون أمنيا (باستثناء من هم على صلة بهم) يقدر بنحو 650 شخصا.

ز.أ.ب/أ.ح (د ب أ)DW

اخر المقالات