تفاصيل الانتحاري الثالث في عملية تفجيرات باريس الارهابية

تفاصيل الانتحاري الثالث في عملية تفجيرات باريس الارهابية

018185110 30300 copyالتعرف على هوية الانتحاري الثالث في اعتداءات باريس
تعرفت السلطات الفرنسية على هوية الانتحاري الثالث في الهجوم على مسرح باتاكلان في باريس في 13 تشرين الثاني/ نوفمبر، بحسب ما ذكرت مصادر متطابقة، مشيرة إلى أنه هو فرنسي في الثالثة والعشرين توجه لسوريا نهاية 2013.


قال مصدر مطلع على التحقيقات المتعلقة باعتداءات باريس أن المحققين تمكنوا من تحديد هوية الانتحاري الثالث مسرح باتاكلان خلال شهر نوفمبر/ تشرين الثاني الذي فجر نفسه. يتعلق الأمر بجهادي يتحدر من مدينة ستراسبورغ توجه إلى سوريا مع أخيه ومجموعة أصدقاء. وتضاربت الأنباء حول اسمه الحقيقي، ففيما قالت وكالة فرانس برس إن اسمه فؤاد محمد عقاد، أفادت وكالة رويترز أن اسمه فؤاد محمد أغاد.
وقد أوقف معظمهم عند عودتهم إلى فرنسا في ربيع 2014، فيما بقي هو في سوريا، بحسب مصدر في الشرطة. وكانت السلطات الفرنسية أعلنت عن هوية الانتحاريين الآخرين في الهجوم على باتاكلان وهما الفرنسيان عمر إسماعيل مصطفاوي وسامي عميمور.
وذكر المصدر القريب من الملف أنه تم التعرف على فؤاد محمد عقاد في نهاية الاسبوع الماضي بفضل مقارنة حمضه النووي بعينات أُخذت من أفراد عائلته. وكان سبعة شبان من ستراسبورغ تتراوح أعمارهم بين 23 و26 عاما اُوقفوا في أيار/مايو 2014 في المدينة. وطلبت النيابة في تشرين الأول/أكتوبر إحالتهم على محكمة للجنح بتهمة تشكيل عصابة أشرار على علاقة بمنظمة إرهابية.
وهؤلاء توجهوا في 17 كانون الاول/ديسمبر 2013 من فرانكفورت إلى انطاليا في تركيا ومنها إلى سوريا حيث قتل اثنان منهما هما الأخوان مراد وياسين بوجلالي. وأكد الشبان أنهم توجهوا إلى سوريا للعمل في القطاع الانساني لكن يشتبه بانهم التحقوا بصفوف تنظيم الدولة الاسلامية.
وخلال التحقيق أوضحوا أنهم رُوعوا بالفظاعة التي شاهدوها وعادوا إلى فرنسا تدريجيا اعتبارا من شباط/فبراير 2014.
والهجوم على باتاكلان كان ضمن الهجمات المنسقة التي شهدتها باريس وقتل فيها 130 شخصا وأعلن تنظيم الدولة الاسلامية المتشدد الذي يسيطر على مناطق في سوريا والعراق مسؤوليته عنها.
ح.ز ش.ع (أ.ف.ب)

اخر المقالات