العراق.. داعش يسعى إلى قطع المياه بعد فشل مفخخاته

العراق.. داعش يسعى إلى قطع المياه بعد فشل مفخخاته

العراق.. داعش يسعى إلى قطع المياه بعد فشل مفخخاته
6 سبتمبر 2015م

بغداد – جواد الحطاب
018491292 30300

كشف مجلس محافظة الأنبار، عن قيام تنظيم “داعش” الإرهابي بإغلاق سدة الطبقة والسدود الموجودة على نهر الفرات في سوريا لغرض عدم وصول المياه إلى الأراضي العراقية واستخدامها ورقة جديدة في جرائمه ضد البلد، تضاف إلى جرائم المفخخات والأحزمة الناسفة.
وناشد المتحدث الرسمي باسم المجلس عيد عماش التحالف الدولي لـ”ضرب إحدى بوابات سدة الطبقة في سوريا لغرض السماح للمياه بالتدفق إلى العراق”، مشيراً إلى أن “التنظيم يقوم بالتلاعب بالمياه من خلال السدود التي يسيطر عليها في سوريا”.
وقال عماش في بيان له، يوم السبت، إن “تنظيم داعش أعطى أكثر من 2000 قتيل من عناصره للسيطرة على حديثة والسد الموجود فيها منذ مطلع عام 2014 لغرض استخدامه في قطع مياه نهر الفرات بالكامل عن الأنبار ومحافظات وسط وجنوب العراق”.
وكان قائممقام قضاء حديثة بمحافظة الأنبار، عبد الحكيم الجغيفي، قد حذّر من حدوث كارثة إنسانية في المحافظات الجنوبية التي يصب فيها نهر الفرات في حال عدم إطلاق تركيا كميات من المياه الى بحيرة حديثة، مطالباً الحكومة المركزية بالإسراع بالتفاوض مع الجانب التركي للسماح بإطلاق الكميات الكافية من المياه الى البحيرة وبأسرع وقت ممكن.
داعش تستعد لمهاجمة “حديثة” وحكومتها تستنجد بالطيران
الأحد 22 ذو القعدة 1436هـ – 6 سبتمبر 2015م
بغداد – جواد الحطاب
كشف مسؤول حكومي بمحافظة الأنبار عن تحضيرات يقوم بها الدواعش لمهاجمة قضاء حديثة، 160 كم غرب الرمادي مركز المحافظة، ومن 3 مناطق، وطالب الطيران العراقي وطائرات التحالف بأخذ دورهم في القضاء على هذه التحشيدات وقصفها قبل ان يشرعوا بالهجوم.
وذكر قائممقام القضاء عبد الحكيم الجغيفي، في تصريح صحفي نقلته “الأنبار نيوز” المعنية بشؤون محافظة الأنبار، أن “هجوم التنظيم سيكون بواسطة الانتحاريين والسيارات المفخخة، ومن مناطق الزوية والصكرة والمخازن التي تقع غرب قضاء حديثة”.
وأكد الجغيفي أن “استعدادات القطاعات الأمنية والعشائر في جميع القواطع، قائمة على قدم وساق لصد أي هجوم محتمل لتلك العصابات الاجرامية”.
يشار إلى أن قضاء حديثة 160 كم غرب الرمادي، تسيطر عليه القوات الأمنية ومقاتلو عشائر الجغايفة والبونمر والبومحل وبقية العشائر الأخرى المساندة، والتي سبق لها أن صدّت أكثر من هجوم للدواعش على مناطقها وكبدتهم خسائر بالأرواح والمعدات.

اخر المقالات