اتفاق أوروبي تركي حول أزمة اللاجئين

اتفاق أوروبي تركي حول أزمة اللاجئين

018883397 30300 copyبروكسل اتفاق أوروبي تركي لاحتواء أزمة اللاجئين
اتفق الاتحاد الأوروبي وتركيا على خطة بقيمة ثلاثة مليارات يورو لمواجهة تدفق المهاجرين إلى أوروبا في اطار اتفاق أوسع لتسريع جهود أنقرة للانضمام إلى الكتلة الأوروبية. وجاء الاتفاق بعد اجتماع أوروبي تركي في بروكسل.

أكدت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بعد قمة الاتحاد الأوروبي وتركيا اليوم الأحد (29 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015) أن الاتحاد عرض على أنقرة ثلاثة مليارات يورو لمساعدة اللاجئين السوريين في تركيا مقابل مساعدة تركية في وقف تدفق الهجرة. وأكدت ميركل أيضا أن الاتحاد الأوروبي سيفتح الفصل السابع عشر من مفاوضات الانضمام مع تركيا هذا العام وسيعمل على تسريع السفر بدون تأشيرات للأتراك إذا تم الوفاء بالشروط القائمة.
وقالت المستشارة الألمانية إنها عقدت اجتماعا مع بعض الزعماء الآخرين في الاتحاد الأوروبي قبل ساعات من قمة بروكسل ناقشوا خلاله إعادة توطين بعض اللاجئين السوريين من تركيا مباشرة في بلادهم لكن لم يتم مناقشة أي أعداد.
وكان رئيس المجلس الأوروبي دونالد تاسك قد أكد بدوره أن الاتحاد الأوروبي وتركيا اتفقا على رصد ثلاثة مليارات يورو لمساعدة تركيا في استقبال لاجئين سوريين بعد قمة بروكسل. وقرر الجانبان أيضا تنفيذ “خطة عمل مشتركة” لاحتواء تدفق اللاجئين و”إحياء” مفاوضات انضمام تركيا للاتحاد الاوروبي، وفق ما أعلن المسؤولون الأوروبيون ورئيس الوزراء التركي أحمد داود اوغلو في مؤتمر صحافي.
وصرح رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر “سنراقب من كثب استخدام هذه المليارات الثلاثة”. ونبه يونكر إلى أن هذه القمة “لن تؤدي بنا إلى نسيان التباينات المستمرة مع تركيا حول حقوق الإنسان أو حرية الصحافة، سنعود إلى هذه الأمور”.
بدوره أشاد أحمد داود اوغلو، رئيس الوزراء التركي بما اعتبره “يوما تاريخيا”، وقال في ختام القمة “أنا مسرور بأن جميع زملائي في أوروبا متفقون على أن لتركيا والاتحاد الأوروبي المصير نفسه”.
هـ.د/ أ.ح ( أ ف ب، رويترز)

اخر المقالات